رجل مخطوف يطلب تحريره من عبودية دامت 20 سنة !

فتحت السلطات الكازاخستانية تحقيقا بعد ظهور رجل في مقطع فيديو، قال إنه مواطن روسي يطلب المساعدة، مؤكدا أنه تم استعباده لمدة 20 سنة في مقاطعة كاراغاندي الكازاخستانية.

ووفق وكالة أنباء "تاس" الروسية توجه الرجل بنداء لأمه وأبيه يطلب منهما المساعدة لإخراجه من كازاخستان، مؤكدا أنه مسلوب الحرية منذ 20 عاما.

وقال الرجل إنه ولد في مقاطعة ياراسلافل الروسية.

وبعد انتشار الفيديو تحركت الأجهزة الأمنية الكازاخستانية، وبدأت البحث على الشخص الذي ظهر في الفيديو، وأعلن عن اسمه واسم الشخص الذي يسلبه حريته، وكذلك مكان تواجده.

وفي وقت لاحق أعلن نائب رئيس قسم الشرطة في مقاطعة كاراغاندي الكازاخستانية، أبيل أبيلدين، أنه تم اعتقال المشتبه به في الاستغلال القصري للمواطن الروسي لمدة 20 عاما، وتبين أنه أحد السكان المحليين ويبلغ من العمر 44 عاما، ويخضع للتحقيق حاليا.

طباعة