سنة سجناً بحق نائب تونسي أدين بـ«التحرش»

حكمت محكمة تونسية، أمس، بالسجن لمدة سنة على النائب التونسي زهير مخلوف، في قضية تحرش جنسي، أثارت موجة واسعة من ردود الفعل على مواقع التواصل الاجتماعي في عام 2019.

وقالت محامية القاصر التي تعرضت للتحرش، نعيمة شبّوح، لوكالة فرانس برس: «أصدر القضاء بمحكمة نابل قراراً بسنة سجناً مع النفاذ العاجل في حق النائب زهير مخلوف، بتهمة التحرش الجنسي، والمجاهرة بما ينافي الحياء».

وفتح القضاء في محكمة محافظة نابل (شمال) تحقيقاً نهاية عام 2019 «في تحرش جنسي»، و«المجاهرة بما ينافي الحياء».

وعلى إثر هذه القضية، أطلقت مجموعة من النساء اللواتي تعرضن لتحرش جنسي وعنف شهاداتهن على مواقع التواصل الاجتماعي بوسم #أنا زادا (أنا أيضا).

طباعة