الأردن: أم تقتل رضيعتها بمساعدة شقيقاتها وتخفي الجثة في ثلاجة البيت !

باشرت محكمة الجنايات الكبرى في الأردن، امس، إجراءات محاكمة ثلاث شقيقات في قضية قتل طفلة حديثة الولادة خنقا، وإخفاء جثتها في "فريزر" الثلاجة، بحسب وقائع الدعوى.
وفي التفاصيل فإن المتهمات الثلاث في القضية هن والدة الطفلة وشقيقتاها، وكانت المحكمة وجهت لهن جناية القتل العمد بالاشتراك..
ووفق لائحة الاتهام فإن المتهمة والدة الرضيعة المغدورة كانت قد تعرفت إلى شخص ونشأت بينهما علاقة أسفرت عن حمل غير شرعي. وأن المتهمة حاولت التخلص من الجنين، إلا أنها لم تتمكن، فأبلغت شقيقتيها بالقضية، وعقدن العزم على قتل الجنين والخلاص منه، لتتوجه المتهمة إلى منزل شقيقتها المتهمة الثالثة المطلقة، وبعدما حضرت المتهمة الثانية وبقين في منزل المتهمة الثالثة حتى اكتمال الحمل، في شهر فبراير الماضي، وتمكنت المتهمة وبمساعدة شقيقتيها من إنجاب طفلة سليمة، وبعدها خنقت المتهمات الطفلة حتى فارقت الحياة.

ولم يكتفين بذلك، فقمن بوضعها في خزانة الملابس حتى الصباح، وبعدها وضعنها في "فريزر" الثلاجة لمدة 3 أيام، لكيلا تنبعث أي رائحة، وبعدها اتصلت المتهمة الأم بشقيقها الظنين الموجود خارج العاصمة حيث عاونهن بدفن الجثة.

 

طباعة