خوفاً على أموال ابنها ..أم اللاعب الشهير وراء تأخر زواج جورجينا ورونالدو

كشفت عارضة الأزياء الإسبانية جورجينا رودريغيز صديقة اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي، عن سبب تأخر زواجهما حتى الآن رغم ولادة طفلتهما وحملها بتوأم.

وقالت جورجينا في تصريحات صحفية، إنها مرتبطة بالعديد من المشروعات المستقبلية المثيرة للاهتمام مع رونالدو، وهو ما تسبب في تأخر خطوة الزواج حتى الوقت الحالي.

وأضافت: "أعيش حياة رائعة رغم كوني إنسانة عادية، وسعيدة لأنني أتواجد مع رونالدو وأولادنا والعائلة كاملة".

وواصلت: "الأطفال رائعون ورونالدو يهتم بي كثيرا ويحبني وأنا أبادله الحب والإعجاب".

وكانت العديد من التقارير الصحفية قد ذكرت أن سبب تأخر زواج رونالدو وجورجينا هي ماريا دولوريس أفيرو والدة النجم البرتغالي، بسبب اعتقادها أن عارضة الأزياء الإسبانية لديها أطماع مالية وتريد الاستفادة من ثروات ابنها.

وأعلن رونالدو وجورجينا الأسبوع الماضي أنهما ينتظران توأما، حيث نشر النجم البرتغالي صورة له مع جورجينا عبر حسابه في "إنستغرام" وبيده صورة لنتيجة الفحص بالأشعة السينية، وأرفقها بالقول: "يسعدني الإعلان عن أننا ننتظر توأما. قلوبنا مليئة بالحب - ولا يمكننا الانتظار لرؤيتكما".

وذكر موقع "Hola" أن جورجينا قالت في مقابلة تم نشرها في أكتوبر 2020: "رغبتي في الأمومة أقوى من أي شيء"، وبعد عام واحد بالضبط، توشك عارضة الأزياء على تحقيق حلمها.

ووفقا للمصدر فإن جورجينا، حامل في الأسبوع الثاني عشر.

ولدى رونالدو، البالغ من العمر 36 عاما، أربعة أطفال، وهم: كريستيانو جونيور، المولود في عام 2010 من أم مجهولة، والتوأمان إيفا وماتيو، المولودان في عام 2017 من أم بديلة وآلانا مارتينا، التي أنجبتها جورجينا في عام 2017.

طباعة