ميكانيكي ينتحل صفة طبيب ويزور شهادة ماجستير «مختومة من جامعتين» بمصر

أعلنت نقابة العلاج الطبيعي في مصر، القبض على شخص انتحل شخصية إخصائي علاج طبيعي في مدينة العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية، وتبين أنه يعمل فني هندسة ميكانيكية بإحدى الشركات، وأقدم على تزوير شـهادة ماجستير من كليـة العـلاج الطبيعـي بجامعة المنصورة.

وذكرت نقابة العلاج الطبيعي، في بيان صادر عنها: في إطار الجهود الرامية والمبذولة والمستمرة نحـو مطاردة الأدعياء والدخلاء والنصابين بالتعاون مـع المسؤولين مـن الأجهـزة التنفيذية، وبناءاً على رصد النقابة العامة لهؤلاء المزورين فقد تم القبض على النصاب والمزور محمود محمد فتحي مصطفى عبدالعزیز بمدينة العاشر من رمضان - محافظة الشرقية.

وكشفت النقابة أن المزور، فني هندسة ميكانيكية بشركة كايرو قطن طبقا للبطاقة الشخصية. وقالت أنه يحمل شـهادة ماجستير عـلاج طبيعـي ـ كليـة العـلاج الطبيعـي بجامعة المنصورة مختومة من جامعة القاهرة.

وأكدت النقابة أن المتهم الآن بحوزة النيابة العامة، وأهابت بالأطباء بدعم هذه الحملة، للقضاء على المزورين وإرسال جميع المخالفات سواء للنقابة العامة أو النقابات الفرعية.

من جانبه، قال الدكتور سامي سعد، نقيب العلاج الطبيعي، في بيان، إن النقابة تحذر من كل المراكز الوهمية للعلاج الطبيعي التي يقف وراءها مجموعة من المنتفعين وغير المؤهلين. حسب موقع صحيفة «الوطن».

وأشار إلى أن النقابة تقدمت بتشريع للبرلمان بتعديل قانون مزاولة المهنة لتغليظ العقوبة ضد منتحلي صفة طبيب لتصل إلى 10 سنوات لأنه يتعامل مع مرضى ويكون دخيلا على مهن طبية.
 

طباعة