أميركي يصطاد سمكة "الأحفورة الحية" .. عمرها 100 مليون سنة

 ذكرت تقارير بيئية في الولايات المتحدة، أن رجلا أميركيا تمكن من صيد حيوان مائي نادر يُسمى بـ"سمكة التمساح" أو الأحفورة الحية، وهو أمرٌ لم يحصل من ذي قبل.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن هذه السمكة التي تعرف بـ"الأحفورة الحية" جرى صيدها في مياه ولاية كانساس.

ولم يجر صيد هذه السمكة من ذي قبل، فيما لم يعرف بعد كيف وصل الحيوان المائي إلى هذه المنطقة الأميركية. ويصل وزن "سمكة التمساح" التي جرى اصطيادها إلى 17.9 كيلوغرامات، بينما يبلغ طولها 1.37 مترا. في غضون ذلك، تشير بيانات علمية إلى أن هذا النوع من الحيوانات المائية يعود إلى 100 مليون سنة. وأبدى الصياد  داني لي سميث سعادته الغامرة بالعثور على السمكة، قائلا إن هذا الأمر لا يحصل سوى مرة واحدة فقط في العمر.

وأصدرت إدارة الحياة البرية والمتنزهات في ولاية كانساس، بيانا تتحدث فيه عن صيد هذا الحيوان البحري العريق.

ويرتقب أن يجري الخبراء بحوثا من أجل معرفة الولاية التي جاءت منها سمكة التمساح، وذلك من خلال الاعتماد على عناصر جينية.

وتتميز هذه السمكة بما يعرف بـ"الخطوم الطويلة"، فيما قد يصل طولها إلى ثلاثة أمتار، ووزنها 158 كيلوغراما.

طباعة