مطعم تغمره مياه الفيضانات يجذب الزبائن

يتلذّذ نوينغ بتناول طبق من اللحم المشوي في مطعم تغمره مياه تفيض من نهر تشاو برايا في بانكوك، ثم يصعد بسرعة إلى كرسيه عند مرور زورق لتفادي الموجة، قبل أن يجلس مجدداً إلى الطاولة بعدما أصبح بمنأى عن الخطر. كان صاحب «تشاوبرايا أنتيك كافيه»، في شمال العاصمة التايلاندية، تيتيبورن جوتيمانون، يظنّ أن مطعمه الصغير الذي تأثّر بشدّة جرّاء الأزمة الاقتصادية الناجمة عن جائحة «كوفيد-19»، لن يصمد في وجه الفيضانات الغزيرة التي تجتاح تايلاند في أواخر فترة الرياح الموسمية، لكن على العكس، بات ينبغي الحجز مسبقاً في المطعم لخوض هذه التجربة الخارجة عن المألوف. وبدأت القصة مع تسجيل مصوّر نشره تيتيبورن على «فيس بوك» يظهر زبائن يأكلون أمام شرفة تغمرها المياه، يصعدون، والبسمة على وجوههم.

طباعة