الاندونيسي الذي تزوج "آلة طبخ الأرز".. يطلقها بعد 4 أيام زواج

أقدم الرجل الإندونيسى الذي تزوج من آلة طبخ الأرز الخاصة به، الأسبوع الماضي على طلاقها.

وكانت الصور التي توثق مراسم الزواج، أظهرت العريس قبل أيام متألقاً في قميص أبيض مع تطريز رقيق إلى جانب حشوة الباتيك المستخدمة فقط في حفلات الزفاف التقليدية، وهو يجلس إلى جانب آلة الأرز ويغطيها بشال أبيض شفاف مثل الطرحة التى ترتديها العرائس في حفلات الزفاف.

وعلق الزوج خوارول أنام، على زواجه في يوم زفافه بأن "الآلة مطيعة، ومحبة، وجيدة فى الطهي"، وقام بالتوقيع على شهادة زواج قانونية.

لكن لسوء الحظ، يبدو أن الزوجين لم يتمكنا من العيش معًا حتى نهاية العام، وفقا لما نشره موقع abc الألبانى، فبعد أربعة أيام فقط، نشر خوارول، تدوينه عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، ليعلن أنه طلق زوجته - فى إشارة إلى آلى طهى الأرز.

وأوضح خوارول، أن سبب الانفصال يعود لكون الآلة "بارعة" في طهي الأرز، لكنها لا تستطيع طهي أي شيء سوى الأرز، وهذا ما جعله يعيد التفكير في حبه ويقرر الطلاق.

جدير بالذكر أن هناك عادات وتقاليد للزواج في ماليزيا وإندونيسيا، حيث لا يسمح سكان "تيدو نج" في "بور نيو" للزوجين باستخدام الحمام لمدة 3 أيام متتالية أو حتى مغادرة المنزل بعد زفافهما، حيث يوضع حارس لمراقبتهما، لكن في كوريا الجنوبية يتعين على عائلة العريس أو الأصدقاء خلع حذاء العريس وربط أرجله بحبل، ثم يتناوبون الضرب على قدميه بعصا، هذا التقليد هو في الأساس وهو اختبار لقوة الرجل وقدرته على التحمل.

 

طباعة