تسمم جماعي بالكحول في روسيا

ارتفع عدد الأشخاص الذين توفوا بعد تناولهم كحولاً مغشوشاً في روسيا، إلى 26 شخصاً، طبقاً لما ذكرته السلطات في منطقة أورينبورغ.

وارتفعت حصيلة الوفيات بشكل كبير منذ ورود أنباء عن تسمم جماعي، في السابع من أكتوبر الجاري، طبقاً لما ذكرته السلطات. والعديد من الذين توفوا كانوا بالفعل في غيبوبة.

وأصدر الحاكم الإقليمي، دينيس باسلر، نداءً عاجلاً للسكان المحليين بالامتناع عن شراء الكحول.

وأضاف أنه تم إجراء عملية تفتيش على نطاق واسع للمتاجر، التي تبيع كحولاً لإزالة المشروبات غير الآمنة من التداول.

وحذر: «حتى يتم الانتهاء من النتائج، ربما يكون تناول الكحول مهدداً للحياة». وذكرت السلطات أنه تمت مصادرة 1200 زجاجة، واعتقال ستة أشخاص للاشتباه في بيعهم الكحول المغشوش.

طباعة