«فيسبوك» تمنع بيع أراض مَحميّة عبر منصاتها

أعلنت «فيسبوك» أنها منعت منعا صريحا الإعلانات التي تروّج على منصّاتها في «فيسبوك» و«إنستغرام» و«واتساب» لبيع أو شراء أراض تقع في مناطق محمية، لا سيّما في غابة الأمازون.
وشرعت المجموعة التي يرأسها مارك زاكربرغ في تغيير شروط الاستخدام لحظر هذه الممارسات حظرا رسميا.
وجاء في مدوّنة على موقع المجموعة «سنقارن الإعلانات المعروضة (...) بقاعدة بيانات من إعداد منظمة دولية مرجعية في مجال المناطق المحمية بغية رصد الإعلانات التي من شأنها انتهاك هذه القاعدة الجديدة».
ولم توضح «فيسبوك» إذا ما كانت هذه الممارسات واسعة النطاق ولم تردّ على طلب استفسار من وكالة فرانس برس حول مدى اتّساع هذه الظاهرة.
وكانت «بي بي سي» كشفت في فبراير عن انتشار إعلانات كثيرة على منصّة «فيسبوك ماركتبلايس» تعرض بيع قطع أرض في غابة الأمازون تمتدّ على مئات الهكتارات بطريقة غير قانونية بتاتا.
وأوضحت «فيسبوك» أنه «بالاستناد إلى معايير محدّدة، سيتمّ رصد الإعلانات الجديدة بشأن المناطق المحمية وحجبها»، مشيرة إلى أنها «خطوة أولى» في هذا الصدد.

طباعة