دراسة: تورم أصبع القدم علامة للإصابة بـ«كورونا»

توصل علماء بريطانيون إلى أن تورم الأصابع، خصوصا أصابع القدمين، علامة على الإصابة بكوفيد-19.

ووفق صحيفة «إندبندنت» البريطانية، حدد باحثو الجمعية البريطانية للأمراض الجلدية أجزاء الجهاز المناعي المسؤولة عن حدوث التورم، ما يساعد في تخفيف الأعراض التي تصيب أي مرحلة عمرية، غير أنها أكثر شيوعا بين المراهقين والأطفال.

وحسب الدراسة تتباين عوارض الألم بين المصابين، ويمكن أن تتطور إلى طفح جلدي مؤلم ومثير للحكة أو بثور وتورم عند اللمس.

وقالت استشارية الأمراض الجلدية الدكتورة فيرونيك باتاي: «شوهد أصبع قدم كوفيد خلال المرحلة المبكرة من الوباء، وكان أقل شيوعا في موجة دلتا الحالية، إلا أنه نادراً بين متلقي اللقاح».

وتشير نتائج الدراسة، إلى أن جزأين من الجهاز المناعي قد يكون لهما دور بتفشي الحالة، كلاهما يتضمن آليات يستخدمها الجسم لمحاربة فيروس كورونا، أحدهما هو بروتين مضاد للفيروسات يسمى النوع 1 من الـ"إنترفيرون"، والآخر هو نوع من الأجسام المضادة التي تهاجم عن طريق الخطأ خلايا وأنسجة الشخص، وليس الفيروس الغازي فقط.
 

طباعة