أزياء موحدة للجنسين في أسبوع باريس للملابس الجاهزة

العارضات انتعلن أحذية بكعوب عالية أو أحذية مسطحة. أ.ف.ب

قدم المصمم البلجيكي، راف سيمونز، خلال أسبوع الملابس الجاهزة للنساء في باريس، تشكيلة مختلطة وغير محددة الجنس، وهي رؤية للموضة يتبناها عدد متزايد من المصممين.

وقدّم سيمونز، الذي انضم أخيراً إلى رئيسة الدار الإيطالية ميوتشيا برادا، سترات وتنانير سوداء بقصات دقيقة، وفساتين فضفاضة، وقمصاناً مخططة بأكمام طويلة جداً، وسترات ضخمة، خلال عرض لتشكيلة علامته التجارية الخاصة في قصر برونيار، المركز القديم لبورصة باريس.

وتنقلت العارضات اللواتي انتعلن أحذية بكعوب عالية أو أحذية مسطحة برباط فوق الجوارب الطويلة، في باحات القصر الخارجية الذي عكست هندسة أعمدته بأبعادها بساطة الأزياء. وأضفى سيمونز على تصاميمه لمسة موضة البانك، ومن خلال أساور على شكل عظام اليد زينت معاصم العارضات.

طباعة