العقوبة المتوقعة للمتهم بقتل فتاة وجه الرئيس السيسي بعلاجها

نشرت وسائل إعلام مصرية العقوبة المتوقعة للمتهم بقتل منة الله هشام، ضحية الدهس بمحافظة أسيوط، بعد وفاتها أمس، حيث وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بعلاجها.

وكانت الفتاة المجنى عليها، قد خرجت 22 أغسطس الماضي، برفقة شقيقتها لحضور تمرين السباحة، وأثناء محاولة عبور الشقيقتين الطريق أمام موقف المعلمين الجديد، وجدتا سيارة نقل توقفت فقامت المجنى عليها بعبور الطريق، وبشكل مفاجئ تحركت السيارة مما أدى إلى سقوطها أسفل العجلات الأمامية للسيارة، ويتم نقلها إلى المستشفى، والقبض على السائق.

وأوضح المحامي ياسر سيد أحمد، الموقف القانوني للمتهم بعد توجيه تهمة القتل الخطأ له، بعد أن كانت الإصابة الخطأ، مؤكدًا أنه وفقًا للمادة 238 عقوبات فإن عقوبة القتل الخطأ تكون بالحبس من سنة إلى 5 سنوات.

وأصابت الصدمة عددا كبيرا من المواطنين في المجتمع المصري بعد وفاة الفتاة الشابة منة الله هشام التي وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بعلاجها بعد تعرضها لحادث أليم.

وكشف مصدر مقرب من عائلة الطالبة منة الله هشام، رفض ذكر اسمه، عن سبب وفاتها، بعد إجراء العديد من العمليات الجراحية الدقيقة، موضحا أن تأثر الفتاة بإصاباتها بفيروس كورونا كان وراء رحيلها: «اتصابت بيها وهي في المستشفى في أسيوط، وهناك مبلغوناش، وكان كل اللي فارق معانا إنها تفوق من الحادث ويتم إنقاذها من الموت».

طباعة