نائب أردني: مهرجان جرش جريمة بحق الأردنيين !

قال نائب في البرلمان الأردني إن "عقد مهرجان جرش في هذا الظرف جريمة بحق الأردنيين وتعطيل لإرادة الأمة، وأن الحكومة تتحمل كامل المسؤولية مستقبلا".

وأضاف النائب صالح العرموطي في تصريحات لإذاعة حياة أف أم المحلية الأردنية، أن "الحكومة تكذب على المواطنين"، مؤكدا أن "الذين يحضرون المهرجان لم يحصلوا على اللقاح".

وطالب العرموطي الحكومة باحترام ارواح "الشهداء" الذين قضوا بسبب كورونا، واحترام القوانين وأوامر الدفاع التي تمنع التجمعات الكبيرة، وتقوم بتغريم الناس رغم جوعهم، واغلاق المصانع رغم صعوبة اوضاعها الاقتصادية.
وشدد على أن من اتخذ قرار اقامة المهرجان شريك في خرق الدستور والجرائم التي ستلحق الضرر بالمواطنين مستقبلا، مشيرا إلى أن ما حصل من تجاوزات في المهرجان من شأنه إلحاق الضرر بالمواطنين الملتزمين.
وأكد العرموطي أن مجلس النواب سيحاسب الحكومة خلال الدورة العادية على القرارات الارتجالية غير المبررة التي تتخذها لوحدها دون الشراكة مع المؤسسات الأخرى.

وأفاد بأن "صورة المؤسستين القانونية والشرعية اهتزت من هول ما جرى في مهرجان جرش البعيدة عن الفن الهادف". وقال إنه "يحق للمواطنين رفع دعاوى على الحكومة للمطالبة بكل عطل وضرر لحق بهم، بسبب أوامر الدفاع".
وختم حديثه: "أشعر اننا اصبحنا بغربة في هذا الوطن"، مضيفا: "ندعم الفن الهادف الراشد الذي يخدم الاردن".

طباعة