40 فناناً من 17 دولة

مؤسسة خولة للفن تطلّ بعمل ضخم في «أوبرا دبي»

المعرض ينطلق 28 الجاري في «أوبرا دبي». أرشيفية

في أول إطلالة لها على الجمهور الثقافي العربي والعالمي، وبمناسبة بلوغها عامها الأول الذي حالت أزمة «كورونا» دون الاحتفال به، اختارت مؤسسة خولة للفن والثقافة أن تطلّ على جمهورها من خلال عمل ضخم يليق بالمؤسسة والقائمين عليها في «أوبرا دبي».

ويبرز أول معرض للمؤسسة، الذي يحمل عنوان «الوحدة في التنوّع» وينطلق 28 الجاري، نشاطها الثقافي الفني واهتمامها بالفنون التشكيلية من رسم ونحت وزخرفة وخط عربي تجمعت في ما يقارب 50 عملاً لنحو 40 فناناً وفنانة من 17 دولة حول العالم.

ويسلط المعرض الضوء على تنوّع اهتمامات المؤسسة في الميادين الثقافية، إذ لم تقف اللغة حجر عثرة، ولا حال اختلاف الجنسيات دون التقاء الأهداف، إذ يتشارك الفنانون اهتمامهم بالثقافة وابتكار أبجدية فنية موحّدة تجمع أذواقهم، وتعلي من شأن النهضة الفنية الثقافية.

وشاركت الشيخة خولة بنت أحمد السويدي، رئيسة المؤسسة، في المعرض من خلال لوحات خاصة في الخطّ، الذي تشرّبت أسسه وتفاصيله منذ الصغر، فتخصّصت في علم الخط الديواني الجلي، وأبدعت فن خطّ جديد بأسلوب يخصّها يميل إلى الليونة والحداثة ليضمّ نتاج فكرها الأدبي والفلسفي، ويحمل بصمتها الواضحة في أعمالها الفنية.

والخط الذي يحمل بصمة خاصة بالشيخة خولة، هو خط تنفرد به ولا يتبع القوانين المتبعة لكلّ خطّ، فهو خطّ حرّ يجمع بين الخط العربي بقواعده والحروفيات، أي يشمل أكثر من مدرسة في الخط، وجميع لوحاتها وليدة اللحظة.

كما تتميز لوحاتها بالكلمات والألوان والأفكار النابعة من الأعماق، إذ تظهر التسامح بأبهى صوره، من لون وحروف وكلمات. وأفردت للروح، حيزاً من الكلمات المرسومة بكثير من العمق.

وسيعكس المعرض الذي تتنوّع أعماله، الوجه الثقافي للمؤسسة التي أفردت مكانة خاصة لمجلس خولة الثقافي الذي يناقش منذ انطلاقه قبل سنوات، ندوات شهرية ثقافية متعددة الاتجاهات، في الرسم، واللون، والخطّ، والضوء، والشعر. ويبرز المعرض النشاطات الثقافية ومدارس الخط العربي التي تمنح شهادات في الخط على أيدي كبار الخطاطين في العالم العربي.

نقاشات بين الفنان والجمهور

تنظم على هامش معرض «الوحدة في التنوّع» الذي ينطلق 28 الجاري ويستمر حتى 12 أكتوبر المقبل، نقاشات بين الفنان والجمهور، وحوارات تغذّي الروح الثقافية.

ويُعد المعرض أول إطلالة رسمية لمؤسسة خولة للفن والثقافة اختير لها أن تكون في «أوبرا دبي»، وستنطلق إلى فضاءات أخرى.

الشيخة خولة تشارك في المعرض من خلال لوحات خاصة في الخطّ.

طباعة