«طبعة أولى» من دستور أميركا للبيع.. بـ 20 مليون دولار

الوثيقة ستُطرح في مزاد أواخر نوفمبر المقبل. أ.ف.ب

تُطرح، قريباً، نسخة أصلية نادرة جداً من الدستور الأميركي الموقّع بفيلادلفيا في 17 سبتمبر 1787، بمزاد في نيويورك بقيمة مقدرة بين 15 و20 مليون دولار، حسب دار «سوذبيز».

وتعرض الدار مجموعة خاصة من الوثائق الدستورية الأميركية تعود إلى الحقبة الثورية، بين 1776 و1789، من بينها الميثاق الدستوري الشهير الموقّع في فيلادلفيا من «الآباء المؤسسين» للولايات المتحدة.

وأكد المؤرخ المتخصص في المخطوطات لدى «سوذبيز»، سيلبي كيفر، أنها نسخة «أولى مطبوعة رائعة من دستور الولايات المتحدة، طُبعت على الأرجح مساء 16 سبتمبر 1787». وهو مستند «نادر جداً»، إذ لم يبق منه سوى «11 نسخة معروفة»، في حين طبعت 500 نسخة على الأرجح.

وقدّرت «سوذبيز» سعر الوثيقة التي ستطرح بمزاد، سينظم في أواخر نوفمبر المقبل، بما بين 15 و20 مليون دولار.

طباعة