«المؤسسة» تعتزم تنفيذها خلال الفترة المقبلة

مجلس «دبي للمرأة» يستعرض مشروعات وبرامج جديدة

صورة

عقد مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة اجتماعه الثالث للعام الجاري، والأول له بعد التشكيل الجديد، وفقاً للمرسوم رقم (28) لسنة 2021، الذي أصدره صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

استعرض الاجتماع عدداً من البرامج والمشروعات التي تعتزم المؤسسة تنفيذها خلال الفترة المقبلة، بتوجيهات من حرم سموّ الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سموّ الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، وتماشياً مع الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة، الرامية إلى دعم المرأة في المجالين الاجتماعي والمهني، وتعزيز دورها الاقتصادي.

عقد الاجتماع برئاسة رئيسة مجلس الإدارة والعضو المنتدب، منى غانم المرّي، وشارك فيه أعضاء مجلس الإدارة: مساعد وزير شؤون مجلس الوزراء لشؤون الاستراتيجية هدى السيد محمد الهاشمي، والرئيسة التنفيذية للتسويق في «دبي القابضة» هدى عيسى بوحميد، والنائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي بهيئة كهرباء ومياه دبي خولة راشد المهيري، ورئيس التحرير المسؤول لصحيفة «البيا»ن منى درويش بوسمرة، والرئيسة التنفيذية لتطوير الأعمال والمنتجات بسوق أبوظبي للأوراق المالية فهيمة عبدالرزاق البستكي، ومصممة ورائدة الأعمال الجود أحمد لوتاه، ومديرة الإدارة التنفيذي لمكتب المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات موزة سعيد المري، وعضو مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمرأة شمسة صالح.

وقالت منى المرّي: «إن الاجتماع ناقش مستجدات استراتيجية مؤسسة دبي للمرأة 2022-2026 المنبثقة عن استراتيجية حكومة دبي وخطة الخمسين عاماً المقبلة في الدولة، التي تهدف إلى الارتقاء بالمرأة الإماراتية، ورفع نسبة مشاركتها في جميع القطاعات، وزيادة تمثيلها في الوظائف القيادية العليا ومراكز صنع القرار، بما يسهم في تعزيز دورها في صياغة المستقبل الاجتماعي والاقتصادي لإمارة دبي والدولة بوجه عام، ترجمةً لرؤية وتوجيهات صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. وأعلنت أنه سيتم إطلاق هذه الاستراتيجية الجديدة في ديسمبر المقبل، تزامناً مع (إكسبو 2020 دبي)، ضمن فعاليات أخرى للمؤسسة في هذا الحدث العالمي الكبير تتواكب مع مستهدفاتها الاستراتيجية».

وثمّن مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة التعاون البنّاء مع اللجنة العليا للتشريعات في إمارة دبي، الذي يمثل «مختبر تشريعات المرأة» إحدى ثماره المهمة، مشيداً بجهود الطرفين في تطوير وإطلاق «الدليل الاسترشادي لعمل المرأة عن بُعد في القطاعين الحكومي والخاص»، بالتعاون مع المكتب التنفيذي لإمارة دبي، وعدد من الدوائر المعنية في الإمارة، بهدف ضمان حسن تطبيق أنظمة العمل عن بُعد المعتمدة لدى جهات العمل على الموظفات، وتحقيق الانسجام بينها وبين الاستراتيجيات والسياسات الحكومية المعتمدة من حيث توفير بيئة عمل أكثر ملاءمة للتوظيف والإبقاء على الكوادر النسائية الإماراتية في العمل، من خلال مساعدتها على تحقيق التوازن بين التزاماتها الوظيفية ومُتطلّبات حياتها الأسرية، مع ضمان استمرارية الأعمال في الحالات الطارئة، ورفع مستوى السعادة والإيجابية بين الموظفات وتعزيز الإنتاجية.

كما تم الاطلاع على عدد من البرامج الجديدة للمؤسسة، منها الجلسات التنفيذية للقيادات النسائية، التي تعتزم تنظيمها في 21 و28 الجاري لقياديات في القطاعين الحكومي والخاص، ويحاضر فيها خبراء وأكاديميون بجامعة سنغيولارتي الأميركية، بهدف تعزيز المهارات المهنية للمرأة العاملة، بما يسهم في رفع مستوى الأداء والإنتاجية وتطوير بيئة العمل.

جهود

استعرض اجتماع مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة أنشطة نادي دبي للسيدات خلال الفترة الماضية، التي تعكس جهوده في تقديم أفضل الخدمات للعضوات والزائرات.

حضر الاجتماع من فريق مؤسسة دبي للمرأة كل من: مديرة إدارة الدعم المؤسسي نعيمة أهلي، ومديرة نادي دبي للسيدات بالإنابة المها البستكي، ومديرة إدارة تطوير المرأة سلطانة سيف، ومديرة إدارة الاتصال المؤسسي ميثاء شعيب.

الجلسات التنفيذية للقيادات النسائية تنظم في 21 و28 الجاري لقياديات في القطاعين الحكومي والخاص.

طباعة