العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    منصة وطنية لجعل الإمارات الأكثر استعداداً للمستقبل

    جانب من اجتماع «رواد المستقبل» الذي تم خلاله استعراض رؤية وأهداف المبادرة. من المصدر

    أطلق مكتب التطوير الحكومي والمستقبل في حكومة دولة الإمارات، مبادرة «روّاد المستقبل»، المنصة الوطنية التي تجمع نخبة العقول الإماراتية الشابة الموهوبة في مجالات استراتيجية متنوعة، لتصميم وابتكار الأفكار والحلول الكفيلة بتعزيز جاهزية الدولة للمستقبل.

    وتقوم مبادرة «رواد المستقبل» على توظيف إمكانات وأفكار وقدرات نخبة من الشابات والشباب الذين تم اختيارهم من الكفاءات والمواهب الإماراتية المتميزة في القطاعات الحيوية على مستوى الدولة، لاستكشاف الفرص وابتكار الحلول الاستباقية للتحديات المستقبلية، وتطوير الأفكار الخلاقة، والمشاركة في تصميم السياسات، والمبادرات، ووضع التشريعات الهادفة لجعل دولة الإمارات الأكثر استعداداً وجاهزية.

    وتدعم المبادرة الجهود الحكومية لتنفيذ توجهات القيادة في وثيقة المبادئ العشرة لدولة الإمارات في الخمسين الجديدة، التي تركز ضمن بنودها على تنمية رأس المال البشري والبناء المستمر للمهارات للحفاظ على تفوق دولة الإمارات، وتعكس رؤى القيادة بتنمية المهارات الإماراتية والعقول الشابة، والاستماع إلى أفكارهم، والتعرف إلى تطلعاتهم ورؤاهم للمستقبل، ما يمثل إضافة نوعية للجهود المتواصلة لحكومة الإمارات في تصميم وتنفيذ المستقبل.

    وبالتزامن مع إطلاق المبادرة، عقدت وزيرة الدولة للتطوير الحكومي والمستقبل عهود بنت خلفان الرومي، اجتماعاً مع «رواد المستقبل»، تم خلاله استعراض رؤية ورسالة وأهداف المبادرة، وأهم المشاريع المستقبلية التي سيعمل عليها الرواد خلال الفترة المقبلة التي تغطي مجالات وتخصصات متنوعة، وتناولوا عدداً من الأفكار التطويرية، فيما تطرق الاجتماع إلى أدوار ومهام رواد المستقبل، وتناول عدداً من المشاريع الهادفة لتعزيز ريادة الدولة كمركز عالمي وبيئة محفزة لتطوير الأفكار المبتكرة.

    «روّاد المستقبل» تقوم على توظيف إمكانات وأفكار وقدرات نخبة من الشابات والشباب.

    طباعة