العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الصين تحاصر الـ«كي بوب المنفلت»

    أعلنت السلطات الصينية عن هدف جديد في جهودها المستمرة للسيطرة على صناعة الترفيه: وهو موسيقى البوب الكوري (كي بوب).
     
    وحظر تطبيق الرسائل القصيرة الصيني «ويبو» 21 حسابا تابعا لأندية المعجبين الخاصة بمختلف نجوم البوب ​​الكوري منذ نهاية الأسبوع. والتي يضم بعضها ملايين المعجبين في الصين.
     
    وكتبت صحيفة «جلوبال تايمز» الناطقة بلسان الحزب الشيوعي أن الحكومة تريد «تهدئة ما تعتبره صناعة خارجة عن السيطرة».
     
    ونقلت الصحيفة عن ويبو أنه تم تعليق الحسابات بسبب الترويج لمحتوى «غير عقلاني» يدعم شخصيات محبوبة جماهيريا. وفي الماضي، حشدت حسابات ويبو عشاق البوب الكوري لشراء ألبومات جديدة أو للتصويت في العروض الموسيقية أو جمع التبرعات.
     
    ويأتي حجب الحسابات التي تحظى بشعبية كبيرة في أعقاب تعليمات من إدارة الإذاعة والتلفزيون الصينية في نهاية أغسطس لإنهاء جمع التبرعات على نطاق واسع.
     ونتيجة لذلك، لم يعد يُسمح لمواقع المعجبين بطلب الأموال من متابعيها. ويتعين على الذين يرغبون في ذلك أن يحصلوا في المستقبل على إذن من إدارة المجموعة أو المطرب المعني، والذي سيكون أيضا مسؤولا قانونا عن جمع التبرعات.
     تأتي الإجراءات في إطار حملة أوسع ضد النشاط التجاري والإفراط في الأعمال التجارية الصينية المتعلقة بالعروض الفنية، بعد العديد من الفضائح في القطاع.

    طباعة