برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    منكرو وجود فيروس كورونا يقتحمون التلفزيون الرسمي في سلوفينيا

    اقتحمت مجموعة من منكري وجود فيروس كورونا والنشطاء المعارضين للتطعيم المبنى الذي يضم التلفزيون الرسمي في سلوفينيا (ار تي في اس) في وقت متأخر من أمس الجمعة، وطالبوا ببث آرائهم.

    وأفادت وكالة الأنباء السلوفينية (اس تي ايه) اليوم السبت، بأن الشرطة أنهت حالة الاضطراب سريعاً، وألقت القبض على 20 شخصاً تمكنوا من اقتحام الأستوديو الإخباري للمحطة.

    وقالت مانيكا يانيزيتش أمبروزيتش، وهي محررة البرنامج الإخباري في المحطة: «هذا هجوم غير مقبول على الإعلام والصحافة والديمقراطية».

    وأشارت رابطة الصحافيين السلوفينية (دي ان اس) إلى أن الواقعة ليست سوى شيء قليل من كثير في «حملة كراهية» ضد الإعلام أججتها حكومة رئيس الوزراء المحافظ يانيز يانسا.

    وأعلن المخرج التلفزيون أندري جراه واتمو زيادة الإجراءات الأمنية.

    ويتظاهر منكرو فيروس كورونا خارج مبنى التلفزيون بشكل متقطع منذ أربعة أشهر، ويقومون بمضايقة موظفي الشبكة.

    وقال واتمو إن أحد التحديات هي أن المنطقة الواقعة أمام مبنى التلفزيون هي مساحة عامة، وبالتالي مخول للمتظاهرين التجمع هناك.

    ويقف وراء الواقعة حركة برئاسة الضابط السابق بالجيش لاديسلاف تروها، وهو من المحاربين القدامى في حرب سلوفينيا عام 1991 من أجل الاستقلال، بحسب وكالة الأنباء السلوفينية (اس تي ايه).
     

    طباعة