العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أبرز مهرجان صيفي للأوبرا المصرية خارج أسوارها

    مدحت صالح ونسمة يختتمان ليالي «القلعة للموسيقى»

    عازفة الماريمبا نسمة عبدالعزيز. أرشيفية

    أحيا المطرب مدحت صالح، الليلة قبل الماضية، آخر ليالي مهرجان القلعة الدولي للموسيقى والغناء في دورته الـ29، الذي يعد أبرز مهرجان صيفي تقيمه دار الأوبرا المصرية خارج أسوارها. وينظم المهرجان في قلعة صلاح الدين الأثرية المطلة على القاهرة، والتي ظلت مقراً للحكم في مصر منذ العصر الأيوبي وحتى منتصف القرن الـ19.

    وعلى مسرح محكى القلعة قدم مدحت صالح (60 عاماً) باقة من أشهر أغانيه، منها «زي ما هي حبها»، و«حبيبي يا عاشق»، و«المليونيرات»، و«وعدي»، إضافة إلى بعض الأغاني القديمة مثل «يا حبيبي واحشني» للراحلة فايزة أحمد، من كلمات مرسي جميل عزيز، وألحان محمد الموجي.

    وصاحبت مدحت صالح الفرقة الموسيقية بقيادة عمرو سليم، الذي كرّمه المهرجان هذا العام بوصفه أحد الفنانين الذين أسهموا في إثراء الساحة الإبداعية المصرية، وشاركوا في نجاح الدورات السابقة للمهرجان. كما قدمت عازفة الماريمبا، نسمة عبدالعزيز، على المسرح ذاته مقطوعات متنوعة شهيرة بتوزيعات موسيقية جديدة، وقوبلت بتفاعل كبير من الجمهور.

    وكان المهرجان قد استأنف نشاطه، في 15 من أغسطس، بعدما توقف العام الماضي بسبب جائحة فيروس «كورونا».

    وقال رئيس دار الأوبرا المصرية، مجدي صابر، إن المهرجان قدم على مدى 16 يوماً 31 حفلاً غنائياً وموسيقياً، وبلغ إجمالي الحضور أكثر من 55 ألفاً.

    طباعة