العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «جيمس بوند» الجديد يثير حماسة صناع السينما

    دانيال كريغ يؤدي شخصية العميل السري للمرة الأخيرة. أ.ف.ب

    أثار مقتطف طويل من فيلم «جيمس بوند» الجديد، عُرض أول من أمس، في مهرجان «سينماكون» في لاس فيغاس، حماسة متخصصي القطاع الذين يبحثون عن وصفات لإحياء السينما والصالات التي تضررت بشدة من الوباء.

    ويظهر المقطع - الذي تبلغ مدته تسع دقائق من فيلم «نو تايم تو داي»، وهو آخر فيلم يؤدي فيه دانيال كريغ شخصية العميل السري - جيمس بوند يستعيد وعيه بعد انفجار في قرية إيطالية خلابة، قبل الانطلاق في سلسلة من مطاردات السيارات والدراجات النارية.

    وواجه الفيلم الـ25 من سلسلة «جيمس بوند» تأخيرات متكررة بسبب الوباء، وسيبدأ عرضه بلندن في 28 سبتمبر المقبل، وسيؤدي دوراً في إعادة المشاهدين إلى دور السينما.

    وقال مدير استوديوهات «إم جي إم»، مايكل دي لوكا: «نعلم أن الانتظار قد طال، لكن كان من المهم بالنسبة إلينا أن نطلق هذا الفيلم في وقت يستطيع محبو هذه السلسلة رؤية جيمس بوند بالطريقة التي يجب أن يكون عليها.. على الشاشة الكبيرة».

    طباعة