العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بطولة صبا مبارك وإنتاج معز مسعود

    جدل مرتقب حول فيلم «أميرة».. موضوع جريء من قلب فلسطين

    ترقب وحالة متوقعة من الجدل ينتظرها عرض فيلم «أميرة» للنجمة صبا مبارك، والمنتج والداعية معز مسعود، إذ اختير العمل للمنافسة خلال الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائي للمشاركة في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة ليكون العرض الأول للفيلم عربياً.

    ومن المقرر أن ينافس «أميرة» في مسابقة آفاق ضمن الدورة الـ78 من مهرجان فينيسيا السينمائي.

    وكتب معز مسعود، عبر حسابه الخاص بـ«إنستغرام»: ‏«سعيد بالعرض العربي الأول لفيلم ‫(أميرة)، خلال الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائي».‬

    وأضاف: «مرة أخرى أهنئ شركاء النجاح أصدقائي محمد حفظي ومحمد دياب وكل فريق العمل، فيلم (أميرة‬) قصة إنسانية مؤثرة عن حياة فتاة فلسطينية.. عرضه العالمي الأول سيكون في مهرجان فينيسيا في دورته الـ78».

    ويُعدّ الفيلم أول عمل فلسطيني يخرجه مصري، ويتوقع النقاد إثارة العمل للجدل، بسبب موضوعه الجريء، إذ تدور أحداثه حول العديد من القضايا التي تخص فلسطين، من خلال بطلته (أميرة)، التي تجسد دورها الفنانة صبا مبارك، وهي فلسطينية وُلدت بعملية تلقيح مجهري بعد تهريب «النطف» من والدها السجين في المعتقلات الإسرائيلية، وتخوض ظروفاً صعبة لمعرفة الحقيقة وراء هويتها.

    وتشارك في الفيلم مجموعة من النجوم العرب، أبرزهم صبا مبارك وعلي سليمان، والممثلة الشابة تارا عبود في أول أعمالها السينمائية، وهو من تأليف الثلاثي محمد وخالد وشيرين دياب.

    ويُعدّ «أميرة» ثالث أفلام محمد دياب كمخرج بعد فيلمي: «678» الذي عرض عام 2010، و«اشتباك» 2016، الذي فاز بأكثر من 30 جائزة دولية.

    وفيلم «أميرة» إنتاج عربي ضخم مشترك لمعز مسعود، و«فيلم كلينك» محمد حفظي، بالاشتراك مع شركة «الاستوديو» الإماراتية، بالاشتراك مع «الطاهر ميديا برودكشن» يوسف الطاهر، ورولا ناصر.

    • «أميرة» ينافس في مسابقة آفاق بمهرجان فينيسيا السينمائي.

    طباعة