برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    "أنغامي" تطلق مفهومها الترفيهي المبتكر Anghami Lab بالشراكة مع Addmind

    أعلنت "أنغامي"، المنصة الموسيقية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، اليوم عن إطلاق وجهة ترفيهية مبتكرة في دبي تحت مسمى "Anghami Lab"، على أن تليها وجهات أخرى في مقدّمها العاصمة السعودية الرياض ومدن رئيسية أخرى. يأتي ذلك قبل الإدراج التاريخي للمنصة في بورصة ناسداك نيويورك عبر اندماجها المقترح مع شركة الاستحواذ ذات الأغراض الخاصة "Vistas Media Acquisition Company" المدرجة في بورصة ناسداك بالرمز VMAC.

    ولإطلاق المفهوم الجديد، عقدت "أنغامي" شراكة مع مجموعة الضيافة الرائدة في المنطقة "Addmind" والتي تدير تسع علامات تجارية – مثل White، وIris، وClap - في دبي وأبوظبي وبيروت وقطر ولندن. وسيكون "Anghami Lab" أول وجهة تجمع بين العالمين الواقعي والافتراضي لتقديم تجربة استثنائية تربط بين الترفيه الرقمي والتقليدي.

    وسيضم المكان الجديد ردهةً ومسرحاً واستوديو، حيث يمكن للمبدعين المشاركة في ابتكار موسيقى مستوحاة من الثقافات العربية والعالمية ليتم تقديمها في المكان، وستكون متاحة حصرياً عبر منصة "أنغامي". ويضم "Anghami Lab" كذلك مطبخاً لتقديم تشكيلة متنوعة من المأكولات العربية والغربية، الأمر الذي يجسد جوهر "أنغامي" ويوفر تجربة عالمية مميزة مع التركيز على تقديم المأكولات الغربية بنكهة عربية.

    تعليقاً على ذلك، قال إدي مارون، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "أنغامي": "نحن متحمسون جداً لشراكتنا مع ’Addmind‘ لخلق تجربة حياة ليلية فريدة لمستخدمينا. ولا شك أن خبرتهم الريادية في صياغة وإدارة مساحات الضيافة المبتكرة ستوفر لنا فرصة رائعة لتعزيز القيمة التي توفرها منصتنا الرقمية،  وتقديمها أيضاً خارج نطاق العالم الافتراضي عبر استضافة المستخدمين في وجهتنا الجديدة".

    من المخطط افتتاح أولى مساحات "Anghami Lab" في دبي مطلع عام 2022. وسيتم بعدها إطلاق مساحات "Anghami Lab" في الرياض وجدة والقاهرة وبيروت ومدن عالمية أخرى مثل لندن ونيويورك ولوس أنجلوس.
    من جانبه، قال طوني هبر، المدير التنفيذي لمجموعة "Addmind": "’أنغامي‘ هي أكثر من مجرد منصة للبث الموسيقي، فقد ساهمت إلى حد كبير في رفع قيمة قطاع الموسيقى بمنطقة الشرق الأوسط. ويسرنا دعم المنصة في استضافة وتوسيع نطاق مفهومها الترفيهي الفريد ’Anghami Lab‘ الذي يجسد ثقافتنا العربية الغنية بلمسات عالمية".

    طباعة