برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    محمد وردي...السودان يخصص 2022 للإحتفاء بفنان استثنائي

    يخصص السودان عام 2022 للإحتفاء بالفنان الكبير الراحل محمد وردي، الأكثر تأثيرا في الوجدان السوداني.  ودشن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، أمس، مشروع تخصيص عام 2022 كعام للمهرجانات والفعاليات الفنية والثقافية احتفاء بالموسيقار الراحل .

    ولد محمد وردي في عام 1932 ونشأ يتيما بعد وفاة والديه وهو في سن مبكرة. وبدأ وردي حياته معلما في عدد من مدن السودان قبل أن ينتقل في أواخر خمسينيات القرن الماضي إلى العاصمة الخرطوم ليحترف الغناء.

    وحتى رحيله في عام 2012 ظل محمد وردي يلقب بفنان السودان وأفريقيا الأول ويعتبر رمزا للحرية والإبداع وخلف وراؤه رصيدا ضخما من الاعمال الفنية، حيث ترك نحو 300 أغنية، لا تزال موسيقاه حتى اليوم مصدر اهتمامات الكثيرين بما في ذلك جيل الشباب الحالي، غنى وردي لأكثر من 14 شاعرا؛ لكن الراحلان إسماعيل حسن، ومحجوب شريف يعتبرا الأكثر حضورا في أغنيات وردي العاطفية والثورية الشهيرة.

    طباعة