العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    كيف تحافظي على مزاجك من التقلبات خلال الحمل ؟

    تعتبر التقلبات المزاجية جزءا طبيعيا من أعراض الحمل،  ويرجع تقلب المزاج اثناء الحمل لعدة أمور بما في ذلك التغيرات في الهرمونات والحرمان من النوم والتعب وغثيان الصباح والقلق والتوتر والتغيرات الجسدية التي تصاحب الحمل عادة، ولكن يمكنك استخدام الحيل التالية لإدارة تقلبات المزاج خلال الحمل:

    التمارين الرياضية
    يمكن لممارسة التمارين الرياضية المناسبة أثناء الحمل أن تحافظ على الصحة البدنية والعقلية، ولهذا عليك العثور على تمرين يساعد في تنشيطك دون إجهادك أكثر من اللازم.

    النوم
    احرصي على جعل الحصول على قسط كافي من النوم أولوية خلال الحمل، فهذا سيساعدك على الاسترخاء ويحسن صحتك العامة.

    العلاقة العاطفية
    الحفاظ على علاقة عاطفية صحية ومنتظمة اثناء الحمل يساعد على تخفيف تقلبات المزاج المرتبطة بالحمل.

    الغذاء
    عززي مزاجك بتدليل نفسك، فلا تحرمي نفسك من الأطعمة التي تحبينها طوال الوقت، وسيساعدك ذلك بدوره على تحسين مزاجك وتخفيف التقلبات المزاجية أثناء الحمل.


    الحديث مع طفلك
    بحلول الأسبوع الـ 25 من الحمل، يتطور سمع الجنين ويكون قادرا على سماع الأصوات من خارج الرحم، ولتحسين مزاجك يمكنك التحدث إلى طفلك والغناء له وتوطيد علاقتك به حتى قبل لقائه.

    صفوف ما قبل الولادة
    الانضمام إلى أحد صفوف ما قبل الولادة يمكن أن يساعد في تعزيز مزاجك ويخفف من تقلب المزاج المرتبط بالحمل، حيث يمكن أن يساعدك على التركيز على الحمل والمخاض والولادة، والانسجام مع نساء أخريات في نفس المرحلة وتشتيتك عن تقلبات المزاج.

    طباعة