العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    خيوط إلكترونية تنسج داخل الملابس لاستشعار تحركات الجسم

    ابتكر فريق من الباحثين في بريطانيا نوعية من الخيوط الإلكترونية التي تنسج داخل الملابس ويمكن استخدامها لاستشعار حركة الجسم.

    ويؤكد الباحثون من جامعة باث في بريطانيا أن الخيوط الإلكترونية التي ابتكروها يمكنها أن ترصد أدق تحركات الجسم التي يتعذر على الأجهزة التقليدية لقياس المؤشرات الحيوية تسجيلها.

    ونقل الموقع الإلكتروني تيك إكسبلور المتخصص في التكنولوجيا عن الباحثة أوليفيا روستون التي شاركت في تطوير هذا الابتكار الجديد قولها إن "هناك كثيرا من التطبيقات لهذه الخيوط مثل تحسين طريقة تحرك شخص ما في حالات الأداء الرياضي أو إعادة التأهيل أو العلاج الطبيعي".

    وتتكون الخيوط الإلكترونية من مادة بوليمارية معدنية هجينة قادرة على تحمل الضغط وعناصر الجذب، وبمجرد تثبيتها داخل الثياب، فإنها تعمل بفولت منخفض، وتستطيع رصد تحركات الجسم المختلفة عن طريق التذبذبات التي تطرأ على التيار الكهربائي الذي يتدفق داخلها.
    وأثناء التجارب، قام فريق الباحثين بتوصيل الخيوط الإلكترونية بوحدة تحكم صغيرة وجهاز كمبيوتر من أجل تسجيل النبضات الكهربائية التي تحدث داخل الخيوط.

    ويقول رئيس قسم علوم الكمبيوتر بالجامعة الباحث مايك فراسر إن هذا المشروع "يفتح الباب على مصراعيه أمام ظهور وظيفة جديدة للثياب، ونحن نعتقد أن وضع خيوط ذكية داخل الملابس يمكن أن يكون له دور أساسي في تصميم وتصنيع الثياب، بل ويمكن أن يؤثر على صيحات الثياب بشكل عام".

    طباعة