العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أنفق 381 ألف درهما.. مهووس بريطاني بفرقة «بي تي إس» يتحول إلى «جيمين»

    استطاع «أولي لندن»، بعد عشرات العمليات الجراحية، أن يتحول من شاب بريطاني أبيض، إلى المغني الرئيسي لفرقة «بي تي إس» الكورية جيمين، حيث تحول إعجابه بالمغني، وبالثقافة الكورية إلى هوس جعله يقرر أن يتحول إلى شخص كوري الملامح ويغير كل ما يتعلق بحياته وخلفيته أيضا.
    أنفق الشاب ما يزيد عن 75 ألف جنيه إسترليني، أو ما يزيد عن 381 ألف درهم إماراتي ليتمكن من الحصول على أمنية حياته في أن يبدو شبيها لجيمين، والذي اختار أن يكون اسمه أيضا في كوريا.
    وقال «أولي لندن» على حسابه الذي يحمل نفس الاسم، بأنه عانى لسنوات من ضياع الهوية، وبأن «كوريا أصبحت الآن بلدي، وثقافتي، والآن أبدو كورياً أيضا، ويعرفني الجميع هنا بجيمين أيضا»، كما قال في تغريدة أخرى، «من الجميل أن تصحو كل يوم وأنت كوري».
    انتقل «جيمين» البريطاني، 28 عاما، إلى كوريا الجنوبية عام 2013، وقد تحول إعجابه بالدولة والثقافة والشعب، إلى هوس، خاصة بعد تعرفه على فرقة «بي تي إس» الكورية الشهيرة، بينما تحول المغني الرئيسي للفرقة جيمين، إلى قدوته في الشكل والشخصية والمظهر، ليبدأ رحلة تحوله إلى شبيه المغني، والتي استمرت لخمس سنوات، وخضع خلالها لعشرات العمليات الجراحية المؤلمة لوجهه.

    طباعة