برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    في أول مهمة مأهولة منذ 5 أعوام

    رائدا فضاء صينيان «يتمشيان ببدلتيهما» خارج المحطة

    مهندسون صينيون طوروا بذلة فضاء جديدة تزن نحو 100 كيلوغرام للمهمة. د.ب.أ

    أجرى رائدا فضاء صينيان أول عملية سير في الفضاء لهما من محطة تيانجونج الفضائية، أمس.

    وظهر رائدا الفضاء، ليو بومينج وتانج هونجبو، وهما يغادران المحطة مرتديين بذلتيهما الفضائيتين، في مهمة تستغرق ساعات عدة، حيث يقومان بتثبيت معدات على السطح الخارجي للمحطة بالإضافة إلى إجراء اختبارات.

    ويمثل هذا الحدث ثاني عملية سير في الفضاء للصين على الإطلاق، بعد خروج رائد فضاء صيني من مركبة الفضاء «شنتشو 7» عام 2008، لكن المهمة الأولى لم تستغرق سوى 20 دقيقة.

    وطور مهندسون صينيون بذلة فضاء جديدة تزن نحو 100 كيلوغرام للمهمة، من المفترض أن تكون مريحة بشكل أكبر في ارتدائها، وكذلك تجعل من الممكن القيام بمهام لفترة أطول في الفضاء. ووصل ثلاثة رواد فضاء، بقيادة ني هاي شنج، إلى محطة الفضاء الصينية، قبل أسبوعين، في أول مهمة فضاء صينية مأهولة منذ خمسة أعوام. وخلال فترة إقامتهم في الفضاء، التي من المقرر أن تستمر ثلاثة أشهر، من المتوقع أن يقوم رواد الفضاء ببعض المهام في المحطة، واختبار الوظائف الرئيسة، وكذلك إجراء تجارب علمية.

    يشار إلى أن المحطة الفضائية قيد الإنشاء، ومن المقرر أن يتم توصيل وحدتين أخريين بها قبل اكتمالها عام 2022.

    طباعة