برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «سجى» تلوّن أنقاض بيتها في غزة بألوان العلم الفلسطيني

    «سجى»: اخترت الحجر لأنه شاهد على المعاناة. رويترز

    بينما تسير الفنانة الفلسطينية، سجى موسى (26 عاماً)، بين أكوام الأنقاض والركام، أخذت تقيّم الأضرار التي لحقت بمنزلها نتيجة الضربات الجوية الإسرائيلية في غزة، قبل نحو شهر.

    وراحت الفنانة الشابة تلتقط قطعاً من الحجارة، وتبحث عن شظايا وبقايا الصواريخ وسط ركام بيتها، لتحولها إلى قطع فنية مميزة، وتزين (سجى) كل لوحاتها تقريباً بألوان العلم الفلسطيني.

    وتعد أعمال (سجى) الفنية شاهداً على الدمار الذي لحق بقطاع غزة. وقالت سجى موسى لتلفزيون «رويترز»: «اليوم أرسم على أشياء بكل حزن، بكل ألم، فرق كبير بين المشاعر اللي كنت أرسم فيها قبل والمشاعر اللي برسم فيها اليوم، اليوم أنا أرسم على الدمار، على الصواريخ، والركام».

    وأضافت: «اخترت الحجر لأنه شاهد على المعاناة، شاهد على الدمار، شاهد على الجريمة، شاهد على صوت الرعب اللي عشناه».

    طباعة