العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مدمن وخطط لجريمته.. معلومات جديدة حول قاتل أمه وشرطي المرور في الكويت

    كشفت المباحث الجنائية في الكويت تفاصيل جديدة في الجريمة البشعة التي شهدتها الكويت، أمس، وراح ضحيتها مواطنة، وشرطي مرور، لقيا حتفهما علي يد وافد سوري هو ابن المواطنة، الذي توفي لاحقا اثر اصابته بطلقات نارية، أثناء تبادله إطلاق النار مع عناصر الأمن بالقرب من إحدى المزارع بمنطقة الوفرة، حيث نسفت التحقيقات النهائية نتيجة التحقيقات الأولى حول التعاطي.

    وكشفت تحقيقات رجال المباحث الجنائية، أن القاتل من مدمني المخدرات، وان فحص العينة التي اخذت منه أظهر تعاطيه مادتي الشبو والكيميكال.

    وقال مصدر أمني لـصحيفة القبس إن القاتل من أرباب السوابق أيضاً في الاعتداء على والدته التي سبق لها تسجيل قضية بحقه، حيث كان دائم الطلب للمال منها للانفاق على المواد المخدرة.

    وأضاف المصدر أن القاتل كان موقوفاً خلال الأسبوع الماضي على ذمة قضية اعتداء بالضرب تقدمت بها والدته الى السلطات الأمنية، فتم ضبطه والتحقيق معه في الشكوى، وتبين انه عاق ودائم الاعتداء عليها، وتم حجزه علي ذمة القضية.

    وتابع المصدر أن «الأم» لم تحتمل بقاء ابنها بالحجز، فتنازلت عن القضية مقابل اطلاق سراحه، مبينا ان الجاني عقب اطلاق سراحه وعودته الى المنزل حاول الاعتداء عليها مجددا بعدما طلب منها أموالا، حيث اخبرته بعدم امتلاكها مالا فتوعدها بالحاق الأذى بها.

    وحسب المصدر فإن الجاني خطط لجريمته واستغل نوم اشقائه الثلاثة، ودخل غرفة نوم أمه عند الخامسة فجراً، عقب تناوله كمية من المواد المخدرة، وانهال عليها طعنا حتى فارقت الحياة.

    وختم المصدر بأن أحد اشقائه سمع استغاثة والدته، وعندما ذهب لغرفتها وجدها جثة هامدة وسط بركة من الدماء.

    طباعة