العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أحمد عز أمام تطورات جديدة وغير سارة في قضيته مع زينة

    لا زال الصراع القضائي بين النجمين أحمد عز وزينة قائما في أروقة المحاكم المصرية والسبب نفقة ولدي زينة عز الدين وزين الدين اللذين حكمت المحكمة بثبوت نسبهما لأحمد عز.
    وفي حلقة جديدة من معركة المصروفات المطلوبة من عز للطفلين الزمت محكمة الأسرة المنعقدة بمجمع محاكم القاهرة الجديدة الفنان أحمد عز  بدفع 41 ألف و700 جنية إسترليني قيمة مصروفات دراسية لتوأم زينة الطفلين “عز الدين، زين الدين” وكان محامي الفنانة زينة  قد أقام دعوى ضد الفنان أحمد عز، يطالبه بدفع المصاريف الدراسية لأبنائه، وألزمت محكمة أول درجة أحمد عز بدفع 41 ألف و700 جنية إسترليني، إلا انه لم يسدد وقدم استئنافا على الحكم.
    وقدم أشرف عبدالعزيز محامي الفنان، في الاستئناف المقدم من موكله على الحكم الصادر ضده بإلزامه بدفع ٤٤ ألف جنيه إسترليني كمصروفات مدرسية للتوأم عز الدين وزين الدين صورة من الحكم الصادر ضد موكله بإلزامه بدفع ٦٠ الف جنيه شهريا مصروفات.
    وطلب محامي الفنان احمد عز خلال انعقاد الجلسة، من هيئة المحكمة التصريح باستخراج قيمة المصروفات بالمدارس الدولية الموجودة بجوار سكن الصغيرين، مشيرا إلى أنه طلب بنقل الأطفال إلى هذه المدارس.
    وأكد دفاع الفنان أنه طلب خلال انعقاد الجلسة تخفيض المصاريف الدولية للصغيرين.
    وأشار محامي الفنان، إلى أن المصاريف الدراسية للأطفال تقارب مليون جنيه، مشيرا إلى أن مبلغ المليون جنيه مصاريف للأطفال أمر مبالغ فيه ويزيد عن حده، كما يزيد أيضا عن إمكانية موكلي بدفع ذلك المبلغ المالي وكانت محكمة أسرة مدينة نصر قد حكمت في وقت سابق، بإلزام الفنان أحمد عز بدفع 30 ألف جنيه إسترليني مصاريف دراسية لابنيه "زين الدين وعز الدين" من الفنانة زينة وتراكمت المصروفات حتى وصلت لمبلغ 41ألف و700جنيه استرليني.

    واستندت دعوى الفنانة زينة، في تحديد قيمة المصاريف الدراسية للفنان أحمد عز إلى مجمل أعمال المدعي عليه الأخيرة، وحجم ثروته، وقررت المحكمة دفع قيمة المصاريف بالعملة الأجنبية، بسبب المدارس الملتحق بها طفلاه وهي مدارس دولية لا تقبل إلا بعملات أجنبية وبهدف التيسير على الأبناء وحماية لمستقبلهما استعملت المحكمة الرأفة والتيسير لصالح الطفلين، وينتظر الرد على الاستئناف الشهر المقبل علما بأن التأخيرات في الدفع تزيد المبلغ المستحق بشكل كبير.

     

     

    طباعة