برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    طفل في الخامسة.. الناجي الوحيد من مأساة تليفريك إيطاليا يغادر العناية اليوم

    14 شخصاً لقوا حتفهم في الحادث. إي.بي.أيه

    من المقرر أن يغادر الناجي الوحيد من حادث سقوط عربة تليفريك في إيطاليا، وهو طفل في الخامسة من عمره فقد أبويه وشقيقه في الحادث، من وحدة العناية المركزة اليوم الثلاثاء، حسبما ذكر مسؤولون بالمستشفى في تورينو.

    وذكرت المستشفى أن الطفل، الذي يعاني من إصابات في صدره وبطنه في الأساس، في طريقه للشفاء، وهو مازال برفقة عمته.

    ولقي 14 شخصاً حتفهم في 23 مايو الماضي عندما سقطت عربة تليفريك على الأرض أثناء صعودها من مدينة ستريسا الإيطالية إلى جبل موتاروني بشمال إيطاليا.

    ومازال سبب الحادث غير معروف، رغم أن ممثلي الادعاء يقولون إن مسؤولي التليفريك أجروا إصلاحات مؤقتة على خط التليفريك رغم أنه كان من الضروري إيقافه لإجراء أعمال صيانة أكثر دقة.

    طباعة