تاريخ شرطة لندن في زنزانات للقتلة

صورة

أصبح بإمكان الجمهور زيارة زنزانات مرمّمة، قبع خلف قضبانها ذات يوم قتلة ومناصرون لحق المرأة بالاقتراع في المملكة المتحدة، وديكتاتوريون وحتى الكاتب المسرحي أوسكار وايلد.. حيث أحدث متحف في لندن يتتبع تطوّر عمل الشرطة في العاصمة البريطانية.

وتم تحويل معظم الموقع الكائن قرب محكمة سابقة، إلى فندق فخم لكنّ جزءاً من مركز الشرطة الأصلي يستعرض حالياً تاريخه الاستثنائي.

يتتبع المتحف بدايات العمل الشرطي الحديث بدءاً من بو ستريت مع متعلقات مثل فانوس من القرن الـ19 ونسخة طبق الأصل من الزي الأزرق لعناصر الشرطة، لكنه يغوص أيضاً في تاريخ الموقع الحديث.

ويعرض المتحف أيضاً قفص الاتهام وقطعاً أثرية أخرى من مبنى المحكمة القديم، الذي أغلق بعد 14 عاماً من إقفال مركز الشرطة، في 2006.

طباعة