"لأجلك بقيت فنان".. شاعر مصري يتغزل بفاتن حمامة في ذكرى ميلادها التسعين

 أحيا السيناريست والشاعر مدحت العدل، الذكرى التسعين لميلاد الفنانة الكبيرة الراحلة فاتن حمامة، سيدة الشاشة العربية، التى وافقت الخميس 27 مايو، بإهدائها أبياتا شعرية.
وحسب موقع "اليوم السابع" المصري جاءت كلمات الأبيات الشعرية، التى أهداها العدل للفنانة الراحلة عبر حسابه على إنستجرام، : "البنت وش مدور.. وروح تخش القلب، تقولش جن مصور.. سحر صبية وشبّ، منصورة تتباهى يغنى نيل أسوان.. أحلف وأقول والله.. لأجلك بقيت فنان".
وقدمت سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة  العديد من الأعمال التى ستظل خالدة فى ذاكرة المشاهدين على مر التاريخ.

وبدأت فاتن مسيرتها الفنية، عندما فازت فى مسابقة أجمل طفلة فى مصر وبعدها أرسل والدها صورة لها إلى المخرج محمد كريم الذى كان يبحث عن طفلة تقوم بالتمثيل مع الموسيقار محمد عبد الوهاب فى فيلم يوم سعيد عام 1940، واقتنع المخرج محمد كريم بموهبتها ورشحها لأول أدوارها "أنيسة فى فيلم يوم سعيد ".

وحققت الطفلة فاتن نجاحا كبيرا وجذبت الأنظار لموهبتها الكبيرة وبعد 4 سنوات استدعاها نفس المخرج مرة ثانية للتمثيل أمام محمد عبد الوهاب فى فيلم "رصاصة فى القلب" (1944)، ومع فيلمها الثالث "دنيا" عام 1946 استطاعت أن تثبت أقدامها فى عالم الفن والتمثيل وانتقلت عائلتها إلى القاهرة وألحقتها بالمعهد العالى للتمثيل عام 1946.

ومن أجمل أفلام فاتن حمامة:" صراع فى الوادى، إمبراطورية ميم، الأستاذة فاطمة، دعاء الكروان، يوم حلو يوم مر، أريد حلا، أفواه وأرانب، كرسى الاعتراف، موعد مع الحياة، الخيط الرفيع".

 

طباعة