يبحث عن دلائل على وجود حياة في الكوكب الأحمر

مسبار الصين يأخذ أولى خطواته على سطح المريخ

الصين نشرت أخيراً الصور الأولى التي التقطتها المركبة. رويترز

انفصل مسبار صيني يعمل بالتحكم عن بُعد عن كبسولة هبوط ونزل على سطح المريخ، لتصبح الصين أول دولة تنتهي من الدوران حول الكوكب الأحمر والهبوط والتجوال على سطحه في مهمتها الأولى لاستكشاف الكوكب الأحمر.

ونزل المسبار الجوال تشورونغ، الذي سمي على اسم إله النار الصيني في الأساطير الصينية القديمة، على سطح المريخ صباح أمس.

وأصبحت الصين هذا الشهر ثاني دولة بعد الولايات المتحدة ترسل مركبة تهبط على سطح المريخ، وذلك عندما نجحت في إرسال المركبة الفضائية غير المأهولة تيانون-1 حاملة المسبار الجوال تشورونغ.

وكان الاتحاد السوفييتي السابق قد أرسل مركبة هبطت على المريخ عام 1971، لكنه فقد الاتصال بها بعد ثوانٍ.

وفي 15 مايو انفصلت الكبسولة الصينية التي تحمل المسبار عن المركبة تيانون-1، وهبطت في سهل شاسع يعرف باسم يوتوبيا بلانيتيا.

ونشرت وكالة الفضاء الصينية الأربعاء الماضي الصور الأولى التي التقطتها المركبة.

وسيدرس المسبار الجوال تربة سطح الكوكب ومناخه، ويبحث عن دلائل على وجود حياة.

طباعة