بيل غيتس أهدى زوجته 3 مليارات دولار في يوم طلاقهما

أشارت تقارير إعلامية أمريكية الى قيام المليادير بيل غيتس، بتحويل أسهم قيمتها 2.4 مليار دولار إلى ميليندا غيتس في نفس يوم إعلان طلاقهما بعد زواج دام 27 عاما.

وبحسب ما نقل موقع "بيزنيس إنسايدر"، فقد قام غيتس بتحويل أسهم من أكبر شركة لتجارة السيارات في الولايات المتحدة، وشركة تعبئة كوكاكولا، وشبكة إذاعية مكسيكية، وشركة سكك حديدية، لتصبح مملوكة لميليندا، بحسب ملفات هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية.

وتمتلك ميليندا بذلك حصة تصل إلى 4.7% في Coca-Cola Femsa، بقيمة تصل لـ121 مليون دولار، وحصة تصل إلى 6.7% في Grupo Televisa المكسيكية بقيمة 386 مليون دولار، ما يجعلها من أكبر المساهمين في اثنتين من أكبر الشركات المكسيكية.

ومنح بيل غيتس زوجته السابقة بعض أسهمه في سكك حديد Canada National Railway الكندية وAutoNation لتجارة السيارات.

هذا وأعلن الملياردير الأمريكي، بيل غيتس وزوجته مليندا في بيان مشترك، في وقت سابق، إنهما اتخذا قرارا بإنهاء زواجهما.

وقال بيل غيتس، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي السابق لمايكروسوفت، في تغريدة، الإثنين، إنه وزوجته ميليندا جيتس سينفصلان بعد 27 عاما من الزواج.

 

طباعة