شهدت عودة شريهان وإشادة بـ «بساطة» محمد صلاح

إعلانات رمضان.. منافسة متجددة تستقطب النجوم العرب

صورة

إلى جانب المنافسة القوية التي يشهدها السباق الدرامي في رمضان 2021، برزت خلال الأيام الماضية منافسة أكثر قوة بين عدد من الإعلانات التجارية التي تعرض على الشاشات، وتشهد مشاركة واسعة من نجوم الفن والكرة والإعلام، بعضهم يشارك أول مرة في السباق الإعلاني، والبعض أصبح وجهاً مألوفاً في موسم رمضان الإعلاني. وشكلت الإعلانات موضوعاً متجدداً لإثارة الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

عودة شريهان

العنوان الأبرز لموسم إعلانات هذا العام يتمثل في عودة الفنانة شريهان للشاشة من خلال إعلان لإحدى شركات الهاتف المحمول في مصر، بعد ما يقارب 20 سنة من الغياب، وبمجرد عرض الإعلان تصدرت شريهان «الترند»، وسط ترحيب كبير من الفنانين والجمهور على السواء، وتنوعت الإشادات بظهورها على الشاشة وما سببه ذلك من بهجة، مؤكدين أن عودة شريهان أعادت إليهم ذكريات فوازير رمضان، معتبرين أن الفنانة مازالت تتمتع بالحضور المتألق. كما أشاد المشاهدون بتقديم شريهان قصة حياتها في الإعلان وإصرارها وتمسكها بالحياة والأمل، واعتبر البعض أن الإعلان كان باهتاً فقيراً من حيث الموسيقى والكلمات، مشيرين إلى أنهم كانوا يفضلون الاحتفاظ بصورة شريهان القديمة. أثار الإعلان جدلاً عقب ما نشر عن تقاضي الفنانة شريهان مليوني دولار مقابل الإعلان، أي ما يقرب من 38 مليون جنيه مصري.

فن ورياضة

إعلان آخر استطاع أن يلفت الانتباه بشدة بسبب مشاركة عدد كبير من نجوم الفن والرياضة فيه من أجيال مختلفة، حيث جمع الإعلان الذي يروج لمشروع سكني في منطقتين مختلفتين بالعاصمة المصرية القاهرة بين الفنانين: يسرا وكريم عبدالعزيز، ونيللي كريم، وشيرين رضا، ودينا الشربيني، وسلمى أبوضيف، وتارا عماد، وهدى المفتي، وزينب عزام، ومن نجوم الرياضة حازم إمام، ومحمد زيدان، وأحمد حسام ميدو، والإعلامي سيف زاهر، في حين يختتم الإعلان بتعليق بصوت رجل الأعمال نجيب ساويرس. كما ظهر الفنان راغب علامة في إعلان آخر لمشروع في مجال العقارات أيضاً.

ولقي ظهور نجم منتخب مصر ونادي ليفربول محمد صلاح في إعلان لأحد البنوك المصرية إشادة واسعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وما اتسم به من بساطة وتلقائية في الأداء. كما ظهر في الإعلان من نجوم الفريق الإنجليزي جوردان هندرسون وتشامبرلين.

إعلانات مميزة

وحقق إعلان لشركة أجهزة كهربائية نجاحاً كبيراً بفضل فكرته المميزة، حيث يستعرض علاقة رومانسية تكبر مع أصحابها على مدى ثلاثة أجيال من الفنانين، ويمثل ملك قورة وأحمد داش فترة المراهقة، ويقدم آسر ياسين وأمينة خليل فترة الشباب، في حين يمثل الفنانان إسعاد يونس ومصطفى فهمي الجيل الثالث، بينما تقدم أغنية الإعلان الفنانة شيرين. كما كانت الأجهزة الكهربائية المنزلية هي موضوع الإعلان الذي جمع بين الفنانتين روبي ودينا الشربيني. بينما ظهر الفنان سمير غانم مع ابنته إيمي في إعلان لصالح إحدى شركات الهاتف المحمول.

حضور الجسمي

ويواصل الفنان الإماراتي حسين الجسمي حضوره في شهر رمضان، فيقدم هذا العام ثلاثة أعمال غنائية تتمثل في أغنية بعنوان «هل هلالك.. أبوظبي دارك»، إلى جانب إعلان «رمضان في مصر حاجة تانية»، في حين يطل في إعلان لمشروع استثماري عقاري بعنوان «سر السعادة».

وقابل رواد مواقع التواصل الاجتماعي الإعلان الذي جمع بين الفنانة نانسي عجرم والفنان أمير كرارة لصالح إحدى شركات الاتصالات بالإشادة، في حين واجه ظهور مواطنتها الفنانة ميريام فارس مع الفنان آسر ياسين بعض الهجوم بعد أن استعاد جانب من رواد مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات سابقة لفارس بررت فيها قلة مشاركتها في حفلات في مصر بأن أجرها أصبح أعلى من مقدرة منظمي الحفلات هناك.

حضور سنوي

ومن الفنانين الذين يواصلون حضورهم في الموسم الإعلاني الرمضاني الفنان محمد حماقي، والفنان عمرو دياب، وكذلك الفنانة منى زكي. ويظهر الفنان تامر حسني في إعلان لصالح مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض القلب، وإعلان آخر عن هاتف محمول.

نجوم جدد

شهد هذا العام ظهور فنانين جدد في الإعلانات، منهم حسن شاكوش وعمر كمان في إعلان عن منتجات قطنية، والفنان أحمد زاهر وابنتاه ليلى وملك في إعلان لمحل للحلويات. كذلك شارك الفنان حميد الشاعري بصوته في إعلان يدعو للتبرع بالملابس لإحدى الجهات الخيرية، وقدم الفنان أحمد عدوية إعلاناً مماثلاً للجهة نفسها مستخدماً لحن أغنيته الشهيرة «بنت السلطان».


- شكلت الإعلانات موضوعاً متجدداً لإثارة الجدل عبر «التواصل الاجتماعي».

طباعة