العالم يحبس أنفاسه لمتابعتها

«إنجينيويتي».. أوّل طائرة تحلّق الليلة في سماء المريخ

الطلعة الأولى للطائرة ستستغرق 40 ثانية. أرشيفية

نجحت مروحية «إنجينيويتي» التابعة لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، والموجودة على المريخ في تشغيل مراوحها للمرة الأولى على سبيل اختبارها قبل طلعتها الأولى التي يحبس العالم أنفاسه لمتابعتها هذه الليلة، وهي الأولى في تاريخ الكون لمركبة في أجواء كوكب آخر غير الأرض.

وقال مدير عمليات مروحية «إنجينيويتي» تيم كانهام، في مؤتمر صحافي أمس، إن «المروحية بخير وبصحة جيدة».

وأضاف «شغّلنا المراوح ببطء شديد وبعناية الليلة الماضية». ونشرت «ناسا» مقطع فيديو قصيراً جداً لدوران مراوح «إنجينيويتي» التي تشبه طائرة مسيّرة كبيرة.

وتستغرق الطلعة الأولى 40 ثانية ككل وسترتفع المروحية عمودياً فقط، قبل أن تحلق في مكانها. وقال تيم كانهام «سنقلع، ونرتفع إلى علو ثلاثة أمتار، وسنقوم بالدوران في اتجاه المسبار الجوال، ونلتقط صورة، ثم نهبط».

وتعتزم «ناسا» إجراء ما يصل إلى خمس طلعات موزعة على شهر وتتدرج في مستوى صعوبتها. واعتبرت مديرة مشروع المروحية في مختبر الدفع النفاث التابع لـ«ناسا» مي مي أونغ، أن «مخاطر عالية» تهدد هذه التجربة، لكنّ نجاحها سيكون بمثابة «مكافأة عظيمة».

طباعة