عروض متنوّعة تسقطب نجوماً عالميين ومحليين

«دبي للكوميديا».. 10 أيام من الضحك والمرح

دورات المهرجان السابقة حققت نجاحات كبيرة. أرشيفية

أعلن مهرجان دبي للكوميديا عن استعداده لإطلاق دورته الجديدة بدءاً من 13 حتى 22 مايو المقبل، ويتضمن عروض الكوميديا المباشرة والفعاليات الترفيهية المميزة، التي تقام بلغات عدة في مناطق بدبي، والمهرجان من تقديم جدول فعاليات دبي، وإنتاج «براج» و«لايف نيشن» و«دي إكس بي لايف».

وأثبت المهرجان قدرة دبي على استضافة فعالية جماهيرية كبيرة، مع الالتزام بالحفاظ على سلامة الحضور والمشاركين وصحتهم، بعد أن لاقت دورة أكتوبر الماضي إقبالاً كبيراً على مشاهدة عروض نخبة من المواهب الكوميدية العالمية، أمثال: جاد المالح، ميشيل وولف، مو عامر، علي السيد، نمر، فير داس، جوراف كابور، ومينا ليسيون.

يقدم مهرجان دبي للكوميديا هذا العام جرعة مضاعفة من الضحك، من خلال عروض لألمع نجوم الكوميديا في العالم، تضم مجموعة الفعاليات الترفيهية فقرات كوميديا حيّة، وعروضاً مسلية تنقل أفراد العائلة والأصدقاء إلى عالم مليء بالضحك والمرح على مدار 10 أيام. كما ستضم أيضاً فقرات جديدة ومفاجآت مرتقبة.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، أحمد الخاجة: «نحن سعداء بعودة مهرجان دبي للكوميديا، لاسيما بعد النجاح الذي حققه في دورته الماضية في عام 2020، التي شهدت مشاركة نخبة متميزة من الموهوبين في هذا المجال. ويأتي تنظيم هذا المهرجان خلال عام 2021، ليؤكد على مكانة دبي الرائدة وجهة عالمية لاستضافة الفعاليات، لاسيما أنها كانت من أولى مدن العالم التي استأنفت نشاطها الاقتصادي والفعاليات المباشرة مع الالتزام الكامل بالإجراءات الاحترازية وبروتوكولات السلامة والصحة العامة. وإننا حريصون في هذا المهرجان على تعزيز التعاون والعمل مع شركائنا، من أجل تقديم أفضل العروض والتجارب في الإمارة، كما أننا نشجع السكان والزوّار على الاستمتاع بالمشهد الثقافي والفني المتميز الذي تقدمه المدينة، والاحتفاء بفن الكوميديا مع إتباع إجراءات الصحة والسلامة في جميع الأوقات».

طباعة