نجوم ومسلسلات خلال دورة برامجية تُعد الأكبر

137 عملاً تزيّن شاشات الشارقة وأثيرها في رمضان

من اليسار: ريم ارحمة وهبة الدري وإيمان الحسيني بطلات مسسلسل «الروح والرية». من المصدر

كشفت هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون عن دورة برامجية هي الأكبر والأكثر تنوّعاً هذا العام، لترضي أذواق جمهور الشاشة الصغيرة في رمضان، عبر 137 عملاً مختلفاً، تتنوّع بين المسلسلات والبرامج الدينية والترفيهية والاجتماعية والثقافية.

وأكد مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون محمد حسن خلف، أن «الدورة البرامجية تُعد الأكبر مقارنة بالدورات السابقة»، مشيراً إلى أن تحدي الصعوبات في اختيار وتنفيذ أفكار البرامج في ظل الظروف الراهنة، أسهم في رفع مستوى حرص فرق العمل على الإنجاز في وقت قياسي وبجودة عالية، ما أدى إلى النجاح في تنفيذ برامج الدورة الرمضانية، ضمن رؤية الهيئة السنوية المعتادة لتكثيف المحتوى الثقافي والدرامي، وتقديم بانوراما برامجية غنية بمضمونها وتنوعها، نظراً للأجواء الروحانية التي يتخللها تواجد العائلات في المنازل خلال أغلب أوقات الشهر الكريم.

وقال: «حرصنا خلال إعداد برامج الموسم الرمضاني لهذا العام على الاستمرار في ترسيخ الهوية الإعلامية التي تتميز بها قنوات وإذاعات الشارقة، التي أصبح الجمهور يترقب أعمالها، وركزنا على إعداد برامج نوعية هادفة، اختيرت موضوعاتها وأهدافها بما يلائم الشهر الكريم، وبما يحقق رسالتنا الإعلامية، إلى جانب جذب المشاهدين الذين يثقون برؤية الشارقة نحو الارتقاء بالخطاب الإعلامي، وتضمينه رسائل ثقافية وتنويرية، مع الحفاظ على روح الفن والإبداع، وكل ما يبحث عنه المشاهد من دهشة وإشباع للذائقة».

الدراما العربية

سيكون الجمهور على موعد مع عدد من نجوم الدراما العربية، الذين يشاركون في مسلسلات جديدة، تبث على قنوات ومحطات هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون. ومن أبرزهم جمال سليمان وسميحة أيوب وأيمن زيدان ورشيد عساف وسلاف فواخرجي، علاوة على الفنانين سعد الفرج، وجاسم النبهان ومحمد المنصور وإلهام الفضالة وهيا عبدالسلام، ومنى حسين، وبثينة الرئيسي وحسن مهدي.

وتقدم قنوات وإذاعات الشارقة حزمة برامج اجتماعية وثقافية ودينية، تتنوع بين المسابقات وبرامج التوعية والتثقيف والإضاءة على الأدب الشعبي والتراث المحلي، تعدها وتقدمها نخبة من الإعلاميين الذين لهم تجارب في تكوين صلة مع الجمهور ببرامجهم المميزة.

من جهته، أوضح مدير تلفزيون الشارقة سالم علي الغيثي، أن الخارطة البرامجيّة لتلفزيون الشارقة في الموسم الرمضاني الجديد، تضم 23 عملاً، تشمل خمسة مسلسلات، منها عمل كرتوني، و18 برنامجاً من الإنتاج المحلي، تهدف إلى تحقيق أقصى درجات الفائدة والمتعة لمختلف شرائح المشاهدين.

وقال: «من برامج المسابقات ذات الأفق العلمي والثقافي الرصين، سيعرض تلفزيون الشارقة في رمضان برنامج كأس المعرفة، الذي يقدم في قالب المسابقات معلومات في شتى مسارات الحياة، ويتنافس خلاله طلاب جامعات الإمارة ويبث مباشرة في المساء طوال أيام شهر رمضان المبارك، مع ثلاث حلقات إضافية تبث في أيام العيد«».

وتحضر الدراما في رمضان هذا العام على تلفزيون الشارقة من خلال أعمال عدة، من بينها مسلسل «الطاووس» للمخرج رؤوف عبدالعزيز وبطولة جمال سليمان وسهر الصايغ، و«الكندوش» من بطولة سلاف فواخرجي وأيمن زيدان.

وتواصل الدراما الخليجية حضورها، إذ يقدم تلفزيون الشارقة المسلسل الخليجي «مطر صيف»، الذي يشارك في بطولته سعد الفرج، ونور، وحسن مهدي، وحصة النبهان.

أما المسلسل الخليجي الثاني فيحمل اسم «الناموس» من بطولة محمد المنصور، وجاسم النبهان، وهيفاء عادل، وخالد أمين، وبثينة الرئيسي.

وستعرض قناة الوسطى من الذيد المسلسل البدوي «جلمود الصحاري» وهو من بطولة جولييت عوّاد، وعلا مضاعين، ومحمد المجالي، ومنذر رياحنة، وعبير عيسى.

كما تعرض قناة الوسطى مسلسل «صقار» الذي يشارك في بطولته رشيد عساف، وقمر خلف، وجمال العلي، ورنا الأبيض، وروعة ياسين.

أما قناة الشرقية من كلباء فتعرض لمشاهديها في الدورة الجديدة خمسة مسلسلات جديدة، وهي «الروح والرية»، وهو من بطولة عبدالله التركماني وهبة الدري وريم ارحمة وإيمان الحسيني. أما مسلسل «أمينة حاف» فمن بطولة إلهام الفضالة وطيف وعبدالله الطليحي وفي الشرقاوي.

بينما يشارك في مسلسل «نبض مؤقت» هيا عبدالسلام وميثم بدر وهنادي الكندري وشهاب جوهر، علاوة على مسلسل «وأنا أحبك بعد» الذي يؤدي بطولته فهد عبدالمحسن وحسين المهدي وبثينة الرئيسي وميس قمر. كما تعرض القناة المسلسل الكرتوني «مشاعل النور».

«خطار الهنا»

 

أعدت إذاعة الشارقة لمستمعيها في رمضان 50 عملاً متنوعاً بين البرامج والمسلسلات. وفي حقل الدراما تستقبل الإذاعة رمضان بثلاثة مسلسلات، من بينها «خطار الهنا»، الذي يجمع كوكبة من فناني الإمارات والخليج، وهم: أحمد الجسمي، ومروان عبدالله، وخليل الرميثي، وعادل الجوهر، وملاك الخالدي.


محمد حسن خلف:

• «الأعمال تضم رسائل ثقافية وتنويرية، مع الحفاظ على روح الفن والإبداع، وكل ما يبحث عنه المشاهد من دهشة».


برامج تتنوّع بين المسابقات والتوعية والتثقيف والإضاءة على الأدب الشعبي والتراث المحلي.

طباعة