لم تقدم ما يتوافق مع طبيعة «يوروفيجن»

«الأغنية الأوروبية» تستبعد بيلاروس «الفاشلة مرّتين»

المسابقة رفضت الأغنية الأولى التي قدمتها «جالاسي زميستا». أرشيفية

استُبعدت بيلاروس من مسابقة الأغنية الأوروبية المقررة في مايو المقبل، بعدما فشلت للمرة الثانية في تقديم أغنية تشارك بها، وتتوافق مع الطبيعة غير السياسية للمسابقة.

وقال اتحاد الإذاعة الأوروبية، الذي ينظم المسابقة، أول من أمس، إن أغنيتي فرقة «جالاسي زميستا» «انتهكتا قواعد المسابقة التي تضمن عدم استخدام المسابقة كأداة أو الإساءة إلى سمعتها».

وأوضح الاتحاد أن هيئة الإذاعة الحكومية في بيلاروس (روسيا البيضاء) تجاوزت الآن الموعد النهائي لتقديم أغنية للمشاركة في المسابقة تمتثل للقواعد، وبالتالي لن تشارك في مسابقة «يوروفيجن» الشهيرة.

ورفضت الأغنية الأولى لفرقة «جالاسي زميستا» بعنوان «سأعلمك» بسبب شكاوى من أن كلمات الأغنية تسخر من حركة الاحتجاج الجماهيرية ضد الرئيس ألكسندر لوكاشينكو، الذي يحكم بيلاروس منذ فترة طويلة. وقدمت أغنية جديدة بعد الانتقادات، لكنها قوبلت بالرفض أيضاً من جانب اتحاد الإذاعة الأوروبية. ومن المقرر أن تنظم مسابقة الأغنية الأوروبية في الفترة ما بين 18 و22 مايو المقبل في مدينة روتردام بهولندا، التي نالت حق الاستضافة، بعدما فاز المغني الهولندي دانكن لورنس بنسخة 2019 من المسابقة. يشار إلى أن نسخة 2020 من المسابقة ألغيت للمرة الأولى منذ انطلاق هذه المسابقة الغنائية الأوروبية الأبرز قبل 64 عاماً، بسبب جائحة «كورونا».

• من المقرر أن تنظم المنافسات في مدينة روتردام الهولندية بين 18 و22 مايو المقبل.

طباعة