مغنية أميركية ترصد نصف مليون دولار لمن يعثر على كلبَيْها

شغلت المغنية الأميركية الشهيرة، ليدي غاغا، وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام الأميركي، الأسبوع الماضي، بالمكافأة التي رصدتها (500 ألف دولار) لمن يعثر على كلبيها، بعد خطفهما تحت تهديد السلاح، في حادث خطف غريب، لم يعرف إلى الآن السبب الحقيقي وراءه.

وقد صرح مسؤول بالشرطة الأميركية، أمس، بأنه تم العثور على كلبي المغنية الأميركية الشهيرة ليدي غاغا بعد سرقتهما منذ أيام عدة، تحت تهديد السلاح، في حادث أسفر عن إصابة الموظف الذي أوكلت إليه المطربة مهمة رعاية الكلبين بعيار ناري في صدره، وكالة (د.ب.أ).

ونقلت صحيفة "لوس أنجليس تايمز"، عن كابتن جوناثن تيبيت، رئيس قسم جرائم السرقة والقتل بشرطة لوس أنجليس، قوله: "لقد تم العثور على الكلبين، وهما آمنان"، ولم يتضح على الفور كيف عثرت الشرطة على الكلبين أمس.

وفي وقت سابق، خرجت مطربة البوب الأميركية، ليدي غاعا، عن صمتها في ما يتعلق بحادث سرقة كلبيها، وقدمت الشكر لموظفها راين فيشر، الذي كانت قد أوكلت إليه مهمة رعاية الكلبين، بعد إصابته بعيار ناري أثناء محاولة الدفاع عنهما.

وأصدرت ليدي غاغا بياناً على مواقع التواصل الاجتماعي، الجمعة، بعدما أصيب فيشر بعيار ناري في الصدر أثناء قيام شخصين بسرقة الكلبين، وهما من فصيلة البولدوج الفرنسي، في وقت سابق هذا الأسبوع. ويرقد فيشر في مستشفى سيدر سايناي ميديكال سنتر في حالة مستقرة، ومن المتوقع أن يتماثل للشفاء.

وأوردت "لوس أنجليس تايمز" بيان ليدي غاغا على موقعَيْ: "تويتر"، و"إنستغرام"، الذي قالت فيه إن "الكلبين العزيزين سرقا في هوليوود قبل ليلتين.. قلبي مفعم بالحزن، وأدعو أن تكتمل عائلتي مرة أخرى من خلال عمل يدل على الخير.. سأدفع 500 ألف دولار من أجل عودتهما سالمين"، كما نشرت المطربة مجموعة من الصور للكلبين.
وكانت ليدي غاغا تقوم بتصوير فيلم سينمائي في روما، عندما وقع حادث السرقة.

وأشارت تقارير إلى أن الكلب الثالث الخاص بالمطربة الأميركية نجا من محاولة السرقة، وتمت إعادته إلى الموظفين الذين يعملون لديها.

طباعة