النرويج: جراحة في «ركبة الملك» تعطّل احتفالات عيد ميلاده

هارالد الخامس في إجازة بعد إجراء عملية جراحية في ركبته. أرشيفية

صادف أمس عيد الميلاد الـ84، لملك النرويج، هارالد الخامس، فيما لم يتم التخطيط لأي أحداث رسمية للملك، حيث إنه في إجازة مرضية، بعد إجراء عملية جراحية في ركبته. وقال القصر الملكي إنه سيتم الاحتفال بالملك بشكل خاص بدلاً من ذلك.

ويقيم الملك والملكة سونيا، في مقر الإقامة الملكي بمنطقة «كونجسيتيرين» على مشارف مدينة أوسلو، حيث يواصل الملك هارالد تعافيه في أعقاب العملية، التي أجراها في 30 يناير الماضي، في وتر مصاب بركبته اليمنى. ومن المقرر أن تستمر إجازته المرضية حتى 14 مارس المقبل.

وتم تقليص معظم الاحتفالات العامة في النرويج بسبب جائحة فيروس كورونا. وخلال معظم عام 2020، اضطر الملك والملكة (‏‏83 عاماً) للخضوع لعزل ذاتي بسبب الجائحة. وتلقى الملك والملكة جرعتين من لقاح ضد فيروس كورونا. وخلال فترة تعافيه، يشغل ولي العهد هاكون، منصب الوصي على العرش.

طباعة