تطبيق «كبسولة الزمن» يروّج لمسلسل «لكل البشر»

طوّرت شركة الإلكترونيات الأميركية العملاقة «أبل» تطبيقاً جديداً بتكنولوجيا الواقع المعزز «إيه.آر» باسم «لكل البشر: كبسولة الزمن»، للترويج للموسم الجديد من مسلسل «لكل البشر»، الذي سيبدأ عرضه على خدمة «تلفزيون أبل بلس» في 19 الجاري.

وذكر موقع «تك كرانش»، المتخصص في موضوعات التكنولوجيا، أنه حتى بالنسبة لمن لا يهتم بحلقات «لكل البشر»، التي تحكي قصة من التاريخ البديل، وفيها هزم الاتحاد السوفييتي الولايات المتحدة في الوصول إلى القمر، واستمرار سباق الفضاء في سبعينات القرن الـ20 وما بعدها، فإن التطبيق الجديد يظل مهماً باعتباره شارة جديدة على اهتمام «أبل» بتكنولوجيا الواقع المعزز، بعيداً عن التقارير التي تقول إنها تطور نظارات ذكية بتكنولوجيا الواقع المعزز.

ويقود تطبيق «كبسولة الزمن» المستخدمين في رحلة مستقيمة تراوح مدتها بين 45 و60 دقيقة من المحتوى، وهو مصمم أيضاً لدعم المزيد من الاستكشاف والزيارات الإضافية. وقال منتج حلقات «لكل البشر»، بن ماكجينس، إن التطبيق طُوّر بالتوازي مع الموسم الثاني من المسلسل، إذ عمل الفريق المطور مع «أبل» لاكتشاف «أفضل العناصر لاستمرار القصة»، والحصول على تقييم الجمهور في الوقت الذي يجري تطوير عناصر الواقع المعزز.

طباعة