نوافير ومجسّمات وبيئة صحية وجمالية

حديقة الدولفين في أبوظبي تكتسي بحُلة جديدة

صورة

بحُلة جديدة تطل حديقة الدولفين في أبوظبي، بعد مشروع تأهيل وصيانة أصول التجميل الطبيعي، إذ أنجزت بلدية مدينة أبوظبي من خلال بلدية مركز المدينة، المشروع بكلفة قدرها نحو مليون درهم، من مسطحات خضراء، ومغطيات تربة وزهور، وتأهيل النوافير.

وأوضحت البلدية أن حديقة الدولفين تشكل خياراً ترفيهياً جاذباً للسكان والزوار، لاحتوائها على العديد من المرافق والخدمات التي توفر لمرتادي الحديقة الراحة والاستمتاع بالبيئة الصحية والجمالية. وحديقة الدولفين من الحدائق المفتوحة على شارع الشيخ زايد بن سلطان، وتقع بنهاية الكورنيش الشرقي (كورنيش القرم)، وتعد من الحدائق القديمة في جزيرة أبوظبي، إذ أنشئت قبل 30 عاماً، وتتميز بمرافق خدمية متكاملة، وتطل على الواجهة البحرية ومحمية القرم، بالإضافة إلى احتوائها على نوافير عدة، وكذلك النافورة الرئيسة بمدخل الحديقة، التي تحتوي على مجسمات للدولفين، وهي سبب تسمية الحديقة بحديقة الدولفين.

طباعة