250 جهاز عرض بالليزر تضيء واحدة من أكبر شاشات العالم

«إكسبو 2020 دبي» يضيء قبة الوصل احتفاء بـ «مسبار الأمل»

صورة

يضيء «إكسبو 2020 دبي» قبة الوصل العملاقة باللون الأحمر، احتفالاً بقرب وصول «مسبار الأمل» الإماراتي إلى مدار كوكب المريخ اليوم، في رسالة تضامن جماهيرية ومؤسسية مع فريق عمل مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ «مسبار الأمل»، حيث تكتسي أشهر المعالم العمرانية البارزة في الإمارات والعالم العربي باللون الأحمر، استعداداً لدخول «مسبار الأمل» إلى مداره حول الكوكب الأحمر.

ومع دخول أول مسبار إماراتي للمريخ إلى مدار الكوكب الأحمر، سيضيء أكثر من 250 جهاز عرض بالليزر واحدة من أكبر شاشات العالم التي تقدم تجربة عرض غامرة بنطاق 360 درجة، في مشهد مبهر يجسد الفخر بأن يكون «إكسبو 2020 دبي» جزءاً من دولة الإمارات التي أصبحت رمزاً لكل أمر إيجابي ومبدع ومتفوق، وطموحها في أن تصبح الدولة الأكثر ابتكاراً في العالم.

وقالت وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي المدير العام لمكتب «إكسبو 2020 دبي» ريم بنت إبراهيم الهاشمي: «يمثل الإنجاز التاريخي الذي تحقق شهادة حقيقية على روح الطموح والمثابرة اللذين يميزان دولتنا، وهو لحظة فخر عارم ليس للإمارات فقط بل لمنطقتنا كلها التي تشهد اليوم أول مهمة عربية لاستكشاف الفضاء».

وأضافت: «وكما تمثل مهمة (مسبار الأمل) منارة للتفاؤل والإلهام، سيكون (إكسبو 2020 دبي) منصة جامعة للإنسانية لتحتفي بإبداعاتها وابتكاراتها وبراعتها، عندما يرحب أول إكسبو دولي يُقام في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا بشعوب العالم ودوله، في العام الذي تحتفل فيه دولة الإمارات باليوبيل الذهبي».

وسيكون «إكسبو 2020 دبي» منصة مهمة للغاية في لحظة فارقة لاستكشاف آفاق جديدة، واستعراض أفكار مبتكرة والترحيب بالعقول الأكثر نبوغاً، من أجل إلهام التحرك والسعي إلى حلول للتحديات التي تؤثر فينا جميعاً.

ويُقام «إكسبو 2020 دبي» في الفترة من الأول من أكتوبر 2021 إلى 31 من مارس 2022، في موقع يقدم رؤية لمدينة المستقبل بتصميم يهدف إلى حياة أكثر استدامة محورها الرئيس هو الإنسان، تزخر بالإلهام المعماري والعملي لعالم مستقبلي أفضل.

طباعة