الحفل ينظم في مدينتين.. والمشاركة عن بُعد

«كورونا» يفرّق شمل «غولدن غلوب»

تينا فاي (يسار) ستقدم الحفل بمشاركة إيمي بولر. أ.ف.ب

قال منظمو حفل جوائز غولدن غلوب إن الحفل، الذي يحل موعده في نهاية فبراير الجاري، سيُقام في مدينتي لوس أنجلوس ونيويورك، بينما سيُشارك المرشحون لجوائز عن أعمالهم في السينما والتلفزيون من مواقع متعددة في أنحاء العالم.

وأجريت هذه التغييرات بسبب جائحة «كورونا» التي أدت أيضاً إلى إلغاء حفل العشاء المترف المعتاد للنجوم والمشاهير في فندق بيفرلي هيلتون في بيفرلي هيلز.

وبدلاً من ذلك ستقدم الممثلة الكوميدية تينا فاي الحفل على الهواء مباشرة عبر قناة «إن.بي.سي» من قاعة رينبو في نيويورك، فيما ستشاركها إيمي بولر في تقديم الحفل من داخل فندق بيفرلي هيلتون.

ولايزال يجري إعداد بقية تفاصيل الحفل الذي يُقام في 28 الجاري وسيكون أول حفل جوائز كبير قبيل الأوسكار.

وأجبرت جائحة «كورونا» المنظمين على إجراء تغييرات كبيرة في طريقة بث وإعداد حفلات الجوائز. وشهد حفل جوائز إيمي في سبتمبر الماضي مشاركة عشرات المرشحين من مواقع بعيدة، فيما شملت حفلات أخرى المزج بين العروض المسجلة والحية.

كما تسببت الجائحة في إرجاء إقامة حفلي «غولدن غلوب» و«أوسكار» شهرين، إذ كان من المفترض إقامة حفل «غولدن غلوب» في مطلع يناير الماضي، فيما سينظم حفل جوائز الأوسكار في 25 أبريل المقبل، بدلاً من موعده المعتاد في نهاية فبراير الجاري أو مطلع مارس المقبل.


الجائحة تجبر المنظمين على إجراء تغييرات كبيرة.

الحدث كان من المفترض تنظيمه في يناير الماضي.

طباعة