«الذكاء الاصطناعي» يعرف «مزاج» مستخدمي مواقع التواصل

توصل العلماء منذ فترة إلى أن تقنيات الذكاء الاصطناعي يمكنها تحديد السمات النفسية للأشخاص من خلال متابعة بصمتهم الرقمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولكن فريقاً بحثياً من جامعتي ستانفورد وميتشجن في الولايات المتحدة توصل إلى إمكانية توظيف الذكاء الاصطناعي في متابعة الحالة المزاجية لمستخدمي مواقع التواصل، والتغيرات التي تطرأ عليها.

وسيعرف الباحثون ما إذا كان مستخدم بعينه يشعر بالسرور أو الحزن في أي وقت من الأوقات، كما استطاعوا من خلال معادلة خوارزمية متخصصة إعداد مقطع فيديو يوضح التباينات الشعورية للمستخدم خلال فترة زمنية معينة. ويرى الباحث جوهانس إيشتات، من جامعة ستانفورد، إن هذه التقنية يمكن أن تساعد في تشخيص مرضى التغيرات المزاجية.

طباعة