الأوبرا البريطانية تقدم دروساً للتنفس لمصابي «كورونا»

دروس التنفس تشمل الطريقة التي يستخدمها مغنو الأوبرا خلال الغناء. ■أرشيفية

بدأت الأوبرا الوطنية الإنجليزية تقديم دروس تنفس للأشخاص الذين يعانون أعراض الإصابة طويلة المدى بفيروس «كورونا».

وقد أصيب بعض الأشخاص بفيروس كورونا، ولاحقاً أصيبوا بمشكلات مثل ضيق التنفس، ما يؤدي للقلق، وذلك بعد أشهر من ثبوت إصابتهم بفيروس كورونا.

وانضمت الأوبرا، في أول مشروع من نوعه، لصندوق الرعاية الصحية بكلية إمبريال كوليدج في لندن، لتعليم المواطنين كيفية التنفس بالطريقة نفسها التي يقوم بها مغنو الأوبرا. وبعد نجاح التجربة التي استمرت ستة أسابيع بمشاركة 12 شخصاً الخريف الماضي، سيتم تدشين البرنامج على شبكة الإنترنت ليشمل 1000 مريض على شبكات الرعاية الصحية بأنحاء إنجلترا.

وقال المشاركون إنهم شعروا بقلق أقل وتحسن في السيطرة على التنفس والحالة العامة.

طباعة